النيابة العامة ترفض اتهام خوان كارلوس بالفساد

تيل كيل عربي

رفضت نيابة مكافحة الفساد الإسبانية، اليوم الجمعة، توجيه تهم لملك إسبانيا السابق خوان كارلوس ووالد الملك الحالي فيليبي السادس، حول مزاعم فساد نسبتها إليه صديقة ألمانية مقربة منه، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الإسبانية "إيفي".

وانفجرت القضية من خلال مكالمة هاتفية تم تسجيلها في لندن عام 2015 وجمعت صديقة الملك الألمانية كورينا زو سايان فيتجنشتاين وخوسيه مانويا بياريخو وهو شرطي يقضي حالياً عقوبة بالسجن المؤقت بسبب جرائم تنظيم إجرامي ورشوة واكتشاف وإفشاء الأسرار وغسل الأموال والتزوير الوثائقي.

وأفادت النيابة اليوم بأنها لا ترى جريمة في هذه المكالمة التي تم تسجيلها قبل تنازل خوان كارلوس عن العرش لنجله الملك فيليبي السادس لذا فإنه كان لا يمكن وقتها انتهاك حرمة الملك، وطالبت بحفظ القضية.

وعقب الكشف عن مكالمة سايان فيتجنشتاين وبياريخو في يوليوز الماضي في صحف رقمية أسبانية، نددت صديقة الملك خوان كارلوس بتعرضها "لحملة تشويه بدوافع سياسية".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...