الوداد -الأهلي.. حظوظ الفريقين وآراء المدربين

هيئة التحرير

بعد مسار دام ثمانية أشهر من المباريات الحاسمة في مشوار ناديي الوداد الرياضي والأهلي المصري، يخوض الفريقان آخر محطات النزال من أجل الظفر بأغلى الكؤوس الإفريقية اليوم السبت على أرضية ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، في مباراة ستلعب بشبابيك مغلقة، بعد الإقبال الكبير على تذاكر المباراة من قبل الجماهير المغربية.

الوداد يدخل المقابلة بتفوق بسيط بعد تسجيله هدفا خارج قواعده، في مباراة الذهاب عن طريق أشرف بنشرقي الذي بصم على مستوى كبير في لقاء الذهاب، وقد يكون مفتاح الفوز باللقب الثاني في تاريخ الوداد بعد لقب 1992. "تيلكيل عربي"، رصدت لكم جديد الناديين واستقت تصريحات مدربين وطنيين قبل اللقاء الحاسم مساء الغد.

الغيابات

سيشكو الوداد الرياضي من غياب الجناح محمد أوناجم بسبب إصابة تعرض لها في مباراة الذهاب أمام الأهلي بعد خضوعه لفحوصات بالرنين المغناطيسي، أوضحت أنه تعرض لتشقق على مستوى العظم السفلي لرجله، ما يستوجب خلوده للراحة لمدة أسبوعين. ومن المنتظر أيضا أن يغيب متوسط ميدان دفاع الوداد، أنس الأصباحي، بسبب تجدد إصابته القديمة في الفخد.

من جهته سيفتقد نادي الأهلي المصري ظهيره الأيسر علي معلول، بعد أن تعرض لشد على مستوى عضلة رجله اليسرى حسب تقارير إعلامية مصرية في مباراة الذهاب أمام الوداد الرياضي برسم ذهاب دور نهائي دوري أبطال إفريقيا. التقارير ذاتها، أشارت إلى أن نجم خط وسط الميدان حسام عاشور سيغيب هو الآخر عن موقعة الإياب بعد عدم تعافيه من الإصابة التي ألمت به أمام الرجاء المصري في الدوري المحلي.

اللاعب الدولي السابق ميري كريمو، قال في تصريح لـ"تيلكيل عربي"، إن "أوناجم لاعب جد موهوب، وسيؤثر غيابه على الوداد الرياضي، لكن لائحة عموتة تعج بلاعبين بإمكانهم تعويضه". وأكد كريمو، أن الوداد حقق نتيجة ايجابية بمصر، لكن عليه الاحتياط هنا بالمغرب، فحظوظ الفريقين في الفوز باللقب متساوية، لأن الملعب هو الفيصل في المباراة، موضحا أن طريقة لعب عموتة مرتبطة بطريقة دخول الأهلي في المقابلة".

 حكم المباراة

عين الاتحاد الإفريقي، الحكم الغامبي باكاري كاساما، على رأس الطاقم التحكيمي لمباراة الوداد الرياضي والأهلي المصري، إضافة إلى جيان كلود برموشاهو، وماراوا رانجي كحكمي شرط. الحكم الغامبي باكاري غاساما، سبق وأدار 3 لقاءات للوداد الرياضي، فاز خلالها الفريق البيضاوي في مبارتين وتعادل في واحدة، فيما لم يعرف قط طعم الهزيمة معه، وتعود آخر مباراة قادها الحكم الغامبي للوداد لدور المجموعات، حينما تغلب الأحمر على زاناكو الزامبي.

الاستعدادات

الوداد الرياضي فضل الابتعاد عن ضغوط الدار البيضاء، وانتقل إلى العاصمة الرباط، من أجل خوض حصصه التدريبية، وقد حط الرحال بالبيضاء اليوم الجمعة، من أجل إجراء حصة تدريبية واحدة على أرضية ملعب مركب محمد الخامس.

فريق الأهلي المصري، بدوره أجرى مرانا يوم أول أمس الخميس بالملعب الفرعي للمركب الرياضي محمد الخامس، بعد أن وصل إلى مدينة الدار البيضاء في الساعات الأولى من صباح اليوم ذاته.

 مدرب الدفاع الحسني الجديدي عبد الرحيم طاليب، أكد في تصريح لـ"تيلكيل عربي"، أن الوداد يملك كل فرص الفوز باللقب، بعد تسجيله لهدف خارج الميدان، فهو الآن في موعد مع التاريخ إما بتحقيق تعادل سلبي أو فوز يقتل المقابلة.

وأضاف طاليب، أن على الوداد التحضير جيدا على المستوى الذهني، واستغلال عاملي الأرض والجمهور من أجل تحقيق نتيجة إيجابية منذ الشوط الأول، تجنبه مشاكل الشوط الثاني.

وعن طريقة اللعب في مباراة الغد، قال طاليب "إن عموتة سيدخل بدفاع متأخر، لكن مع تنشيط هجومي قوي عبر إسماعيل الحداد، وأشرف بنشرقي، اللذين ينتظرهما عمل جاد من أجل تعويض غياب محمد أوناجم بداعي الإصابة، الذي قد يعوضه داهو" حسب تصريحات طاليب.

ونفى طاليب، أن "يكون لغياب أوناجم تأثير كبير، بسبب أسلوب لعب الوداد الذي يعتمد أساسا على المجموعة المنضبطة تكتيكيا، القوية في الارتداد الهجومي".

حجب إعلامي

رفض لاعبو الأهلي الإدلاء بأي تصريح للصحافة المغربية، بحسب تعليمات من المدرب حسام البدري وإدارة النادي التي طلبت من اللاعبين تجاوز وسائل الإعلام المغربية، والتزام الصمت.في الجهة المقابلة، يتعامل الوداد الرياضي بشكل عادي مع وسائل الإعلام، حتى أن الحسين عموتة حل ضيفا على برنامج تلفزيوني، وقدم اللاعبون تصريحات لمختلف وسائل الإعلام أكدوا خلالها، عزم الوداد الرياضي تحقيق اللقب رغم غياب نجم الفريق محمد أوناجم.

استنفار أمني

أكد والي أمن الدار البيضاء، عبد الله الوردي، أنه ستتم تعبئة حوالي 4000 رجل أمن لتأمين المباراة النهائية لعصبة الأبطال الأفريقية. وأوضح الوردي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بخصوص الترتيبات الأمنية المتخذة لضمان أمن و سلامة الجماهير، أن المديرية العامة للأمن الوطني تولي أهمية قصوى للجانب التنظيمي حتى تمر هذه المباراة الحاسمة في أحسن الظروف

وأضاف الوردي أنه لهذا الغرض تم استقدام الدعم البشري و اللوجستيكي اللازم لإسناد عمل العناصر القوات العمومية المحلية في مدينة الدار البيضاء، مذكرا بأن الترتيبات المتعلقة بالجانب الأمني بدأت بعقد اجتماعات مطولة منذ أسبوع، حيث شملت جميع الوحدات التي ستشارك في تأمين المباراة.

وسجل الوردي أن جميع المناطق الأمنية في الدار البيضاء ستنخرط في هذه المهمة من خلال التأطير ووضع نقط التفتيش لمنع تسلل القاصرين أو مرور الأشخاص الذين لا يتوفرون على تذاكر ولوج المركب الرياضي محمد الخامس.