الوداد يستهل مغامرته المحلية أمام أولمبيك أسفي ولا تأجيل للمباراة

صفاء بنعوشي

 يعود فريق الوداد الرياضي إلى المنافسة بالدوري المحلي، بعد غد الجمعة، في أول ظهور أمام أولمبيك أسفي، برسم مؤجل الجولة 1 من البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، والمقررة إقامتها بملعب المسيرة. وعكس ما تم تداوله حول تأجيل اللقاء بين القرش المسفيوي والفريق" الأحمر"، بسبب التزام أزيد من 3 لاعبين مع المنتخبات الوطنية الخاصة بجميع الفئات، إلا أن النادي البيضاوي وضع حداً للأخبار المنتشرة وقرر التنقل لملاقاة أسفي في الموعد الذي حددته لجنة البرمجة التابعة لجامعة الكرة.

وتفادياً لأي مناوشات بين جمهور الخصمين، قرر الفريق المضيف الأولمبيك، فتح شبابيكه لبيع تذاكر القمة الكروية انطلاقاً من،غد الخميس، بثلاث نقاط مختلفة، ويتعلق الأمر بكل من ملعب النخيلة وشنقيط، ثم الجريفات، في حين أكد بلاغ للجنة المنظمة بأن الأثمنة لن تشهد أي ارتفاعا وسيتم تقسيمها لثلاث فئات كما هو معمول به منذ الموسم الرياضي المنصرم.

أما عن التذاكر الخاصة بالزوار، فيتم وضعها للبيع ساعات قبل المباراة في مدخل المدينة، لتسهيل وصول عشاق "الأحمر والأبيض" لمدرجات ملعب المسيرة.

يُشار إلى أن الوداد الرياضي قد استهل موسمه الرياضي بمنافسات عصبة الأبطال الإفريقية، يليها مباراة سدس عشر نهائي كأس العرش، قبل أن يعود للدفاع عن حظوظه محلياً أمام الأولمبيك، بعد تأجيل اللقاء لالتزامات قارية: أولمبيك أسفي بقيادة مدربه الجديد هشام الدميعي، لعب مباراة واحدة رسمية منذ انطلاق الموسم الرياضي الجاري أمام رجاء بني ملال، ليخطف بطاقة العبور إلى مواجهات ثمن النهائي، ويلحق بباقي أندية القسم الوطني الأول التي ضمنت مقعدها، ما عدا الجيش الملكي الذي سقط أمام الخميسات وأصبح خارج المنافسة.

مواضيع ذات صلة

loading...