امكراز.. محامي "معتقلي المصباح" ومناصر لبنكيران يصل لقيادة شبيبة "البيجيدي"

محمد امكراز الكاتب الوطني الجديد لشبيبة العدالة والتنمية
الشرقي الحرش

انتخب المؤتمر الوطني السادس لشبيبة العدالة والتنمية في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، محمد أمكراز، المحامي بهيئة أكادير، كاتباً وطنياً جديداً للشبيبة خلفاً لخالد البوقرعي.

واستطاع امكراز الفوز بسهولة أمام كل من سعد حازم، مستشار مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، والمجتمع المدني، والنائب البرلماني، محمد الطويل.

وحصل امكراز على 474 صوتا مقابل 71 صوتا لمحمد الطويل، و55 صوتا لسعد حازم.

اقرأ أيضاً: بنكيران يعود ليهاجم أخنوش والاتحاد .. ويغلق الباب أمام تقاعد البرلمانيين

اشتهر أمكراز خلال محاكمة معتقلي شبيبة العدالة والتنمية بتهمة الإشادة باغتيال السفير الروسي، وظل يظهر في مختلف الندوات الصحفية لتقديم أخر مستجدات القضية، كما شارك في مختلف الوقفات الاحتجاجية التي نظمت تضامنا معهم، فضلا عن مرافعاته أمام قاضي الارهاب بسلا التي اعتبر فيها المحاكمة سياسية.

وقبيل المؤتمر الوطني لحزب العدالة والتنمية أعلن أمكراز انحيازه لدعاة التجديد لعبد الإله بنكيران لولاية ثالثة، وهو ما جعل أسهمه ترتفع في صفوف أغلب الشباب الذين كانوا يؤيدون عودة بنكيران.

امكراز، متزوج وأب لثلاثة أطفال، محامي وحاصل على الماستر في قانون الأعمال. تقلد عدداً من المهام والمسؤوليات داخل شبيبة العدالة والتنمية، من بينها رئاسة اللجنة المركزية للمنظمة، ورئاسة المؤتمر الحالي، كما انتخب برلمانيا خلال الولاية السابقة ضمن لائحة الشباب، وكان عضوا بلجنة العدل والتشريع بمجلس النواب، كما يترأس فريق مستشاري حزب العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة، مستشار جماعي بأكادير، وعضو المكتب التنفيذي لجمعية محامون من أجل العدالة.

مواضيع ذات صلة