برلمان كاتالونيا يعلن انفصال الإقليم عن إسبانيا

من الاحتجاجات التي تطالب باستقلال كتالونيا عن إسبانيا
نور الدين إكجان

صادق البرلمان الكاتالوني قبل قليل، من اليوم الجمعة، على قرار الانفصال عن إسبانيا بشكل رسمي بعد إعلانه أن الإقليم أصبح "دولة مستقلة تأخذ شكل جمهورية" قبل أداء "النشيد الانفصالي"، وسط غياب للمعارضة.

وطالب القرار البرلماني في حيثياته من حكومة كاتالونيا التفاوض حول الاعتراف بها في الخارج فيما لم تعلن أي دولة دعمها للاستقلاليين.

ويأتي قرار البرلمان الكاتالوني، بعد أن أعلن رئيس الحكومة الإسبانية مريانو راخوي يوم الثلاثاء الماضي، أمام مجلس النواب الإسباني، أن" تطبيق القانون وعودة الحياة لوتيرتها الطبيعية في إقليم كتالونيا، سوف يبدأ بإجراء انتخابات مبكرة في الستة أشهر المقبلة، وهذه احدى أولويات حكومته الآن".

وكان كارلس بوتشدمونت رئيس حكومة كاتالونيا، مدعوا لإلقاء كلمته أمام المجلس اليوم الجمعة، من أجل طرح مقترحاته، رغم أنه لم يؤكد حضوره، خصوصا في ظل تصريح رئيس الحكومة الاسبانية مريانو راخوي، بأنه "سبق وأجرى حواراً مع رئيس حكومة الإقليم، ولم يستنتج من خلاله سوى أنه يريد استقلال كاتالونيا".

تجدر الإشارة إلى أن بدايات الأزمة الحالية انطلقت مع إجراء الحكومة الكاتالونية لاستفتاء في الفاتح من أكتوبر الجاري، ما جعل المدعي العام في محكمة الإقليم، يصدر قراراً بمداهمة مقرات التصويت، ما ترتب عنه اعتقال عدة نشطاء من الاستقلاليين الكاتالونيين.

مواضيع ذات صلة

loading...