بسبب التهريب والاستنزاف.. وزارة الفلاحة تقلص صيد الأخطبوط

الوزارة اضطرت إلى تقليص الحصة الاجمالية المسوح بها بنحو 404 طنا
سعيد أهمان

حددت وزارة الفلاحة والصيد البحري، خريطة "كوطا" صيد الأخطبوط خلال شهر يناير من العام المقبل في 17 موقعاً بحرياً، عبر حصر السقف الأعلى لكميات صيده، والتي تم تقليصها من 2095 طنا خلال شهر دجنبر الجاري إلى 1691 طنا فقط المحددة للشهر المقبل.

 وأوضح مصدر مطلع، تحدث لـ "تيل كيل عربي"، أن تحديد حصة الصيد من الأخطبوط  في الدوائر البحرية الواقعة شمال سيدي الغازي، تم وفقاً للمقرر الوزاري 17/16، وذلك حفاظاً على المخزون والثروة السمكية ومواصلة للجهود الجماعية لمواجهة الصيد العشوائي للأخطبوط.

وتابع المصدر ذاته، أن الوزارة اضطرت إلى تقليص الحصة الاجمالية المسوح بها بنحو 404 طنا، بعد أن استنفدت المصطادات البحرية حصتها من الصيد خلال الأسبوعين الأولين لشهر دجنبر الجاري، والمحددة في 2095 طنا.

 وتتوزع خريطة سقف المصطادات من الأخطبوط ما بين 210 طنا في الناظور، و200 طنا في طانطان، و170 طنا في آسفي، و160 طنا في الحسيمة وأكادير، و130 طنا في العيون وطرفاية، و120 طنا في الصويرة، و100 طنا في المضيق، و70 طنا في الجبهة، و50 طنا في القنيطرة والدار البيضاء والجديدة،  و40 طنا في العرائش، و25 طنا في سيدي إفني وطنجة، فيما حدد سقف المحمدية في طن واحد فقط.

 للإشارة، أوقفت مصالح الصيد البحري ومعها رجال الدرك، عدداً من الصيادين والمهنيين الذين يصطادون صغار الأخطبوط، مما استنزف المصطادات البحرية، في انتظار فترة الراحة البيولوجية التي ستبدأ خلال شهر مارس من العام المقبل.

مواضيع ذات صلة