بسبب ميسي.. "الفيفا" يوقف رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم

صفاء بنعوشي

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، عشية اليوم الجمعة، عن إيقاف جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني للعبة، عن ممارسة أي نشاط كروي لمدة سنة مع غرامة مالية محددة في حولي 20 ألف دولار، بسبب تصريحاته التحريضية ضد ميسي.

ووجه الاتحاد الدولي لكرة القدم عقوبة الإيقاف في حق رئيس الاتحاد الفلسطيني، بسبب انتهاكه للقوانين الانضباطية المتعلقة أساساً بالتحريض على العنف والكراهية، وذلك على هامش المباراة الودية التي جمعت في يونيو الماضي المنتخب الأرجنتيني وإسرائيل، في إطار استعدادات رفاق ليونيل ميسي للنسخة الـ 21 لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

جبريل الرجوب، صرح قبل المباراة الودية بأن الجماهير الفلسطينية مطالبة بحرق قميص نجم برشلونة ميسي احتجاجا على برمجة المباراة في القدس، قبل أن يقرر المسؤولون نقلها إلى حيفا، تفادياً لاندلاع الاحتجاجات بالمنطقة.

وسيكون رئيس الاتحاد الفلسطيني ممنوعاً من حضور أي مباراة لكرة القدم بصفته الرسمية، كما لن يتمكن من تمثيل الجهاز الكروي  لبلده في المسابقات القارية، وخلال الأنشطة الرسمية للفيفا، أو الإدلاء بتصريحات إعلامية.

مواضيع ذات صلة

loading...