بعد "اختفائه" في الصين.. الإنتربول تعلن استقالة رئيسها

وكالات

أعلنت منظمة الانتربول، اليوم الأحد، استقالة رئيسها الصيني مينغ هونغوي بـ"مفعول فوري"، بعد أن كان اعتبر مفقودا منذ عشرة أيام، وبعد أن اتهمته بكين بـ"خرق القانون".

وجاء في بيان للمنظمة نشر على موقع "تويتر" بعد ساعات على إعلان زوجة هونغوي من مدينة ليون الفرنسية أن زوجها في "خطر" في الصين، "اليوم الأحد السابع من أكتوبر، تلقت الأمانة العامة لإتربول في ليون في فرنسا، استقالة مينغ هونغوي رئيس الإنتربول بمفعول فوري".

وكانت مصادر في الشرطة الفرنسية قالت لـ"رويترز"، الجمعة الماضية، إن الشرطة فتحت تحقيقا بعدما أبلغت زوجة رئيس منظمة الإنتربول مينغ هونغ وي أن زوجها مفقود.

وذكرت المصادر أن زوجة مينغ، المقيم في ليون حيث مقر الإنتربول، اتصلت بالشرطة بعدما لم يتواصل معها زوجها منذ سفره إلى الصين في نهاية شتنبر.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...