بعد تأخير عام كامل.. هذا تاريخ افتتاح المركز الثقافي المغربي في فرنسا

تيل كيل عربي

كشف سفير المغرب في فرنسا شكيب بنموسى أن المركز الثقافي المغربي في عاصمة الأنوار سيخرج إلى الوجود بشكل رسمي نهاية العام المقبل، وأن افتتاحه سيجري مباشرة بعد الانتهاء من الأشغال الجارية.
وكان من المرتقب أن تفتح أبواب المركز الثقافي المغربي هذا العام، غير أن التدابير القانونية أخرت إنطلاقة أوراش البناء.
وسيكلف بناء المركز الثقافي المغربي 77 مليون درهم، ليعوض المقر التاريخي لجمعية الطلبة المسلمين لشمال إفريقيا، التي تعود ملكيته للدولة المغربية، وهي البناية التي تعرضت للإهمال والتهميش على مدى سنوات.
وتعتبر سفارة المغرب في باريس المسؤولة الرئيسة عن هذا المشروع، وذلك بشراكة مع جمعية "جذور"، وهي جمعية ثقافية يوجد مقرها في الدارالبيضاء مكلفة بإعداد برنامج اشتغال المركز الثقافي المغربي.
يشار إلى أن القطب الثقافي لمكتب الدراسات والاستشارات "نوفا" هو من كلف بإعداد دراسة الجدوى المالية للمركز الثقافي المغربي.
وحسب ما كشفته مصادر "تيل كيل" فإن المركز الثقافي المغربي ستشرف عليه مؤسسة ذات منفعة عامة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...