بعد تعادل "لاروخا" مع الأسود".. الصحافة الإسبانية تعنون: "عاش الفار"

تيل كيل عربي

انتزع المنتخب الإسباني الرتبة الأولى في المجموعة الثانية لكأس العالم بروسيا، بعد تعادله، أمس الاثنين، مع المنتخب المغربي، بهدفين لمثلهما، وقد أكد "التحكيم المسنود بالفيديو" (VAR)  هذا الهدف، لتعنون الصحافة الإسبانية على صفحتها الأولى"عاش الـVAR".

فقد كان هذا عنوان الصحيفتين الشهيرتين "ماركا" و"AS"، كما حملت الصفحتان الأوليان نفس الصورة تقريبا، وهي للاغو أسباس وهو يسجل هدف التعادل لصالح "لاروخا"، لتستقر النتيجة في التعادل بهدفين لمثلهما.

الهدف كان هو الخلاص، وكان عنوان التأهل وعنوان الرتبة الأولى في المجموعة الثانية، لكنه كان هدفا مثيرا للجدل، لأنه إذا كان الفيديو قد "أشّر" على عدم وجود أسباس في حالة شرود، فإن ضربة الزاوية لم تُرم من المكان الصحيح، ما أجج غضب الجماهير المغربية داخل الملعب وخارجه.

وقد وصفت "AS" النهاية التي تم تسجيل هذا الهدف فيها بأنه "دقيقة هتشكوكية"، لكن "ماركا" شددت بعد "عاش الفار" على أنه "لا يمكن الفوز بالمونديال بهذا الشكل".

من جانبها أكدت الصحيفة الكاتالانية "موندو ديبورتيفو" على شكر "الفار"، فيما وصفت "سبورت" اللحظة بأنها "دقيقة الجنون"، والتي تزامن فيها تعادل الإسبان مع التعادل بين إيران والبرتغال، بضربة جزاء صادق عليها... "الفار".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...