بعد طول انتظار.. سماء المغرب تجود بالأمطار الأسبوع القادم

يتوقع أن يشهد المغرب اضطرابات جوية منتصف الأسبوع القادم
هيئة التحرير

يتوقع أن تنهي اضطرابات جوية الأسبوع القادم، انحصار التساقطات المطرية في المغرب. وحسب توقعات رئيس مصلحة التواصل في مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، الحسين يوعابد، سيعرف المغرب ابتداء من يوم الأربعاء القادم، تساقطات مطرية، من المنتظر أن تشمل مناطق الشمال فقط حسب آخر المعطيات المسجلة.

وأوضح يوعابد في تصريح لـ"تيل كيل عربي"، أن المرتفع الآصوري المتمركز فوق سماء المغرب ومناطق جنوب أوروبا، هو الذي يحول دون وصول الاضطرابات الجوية، لأنه يتميز بضغط عالي مرتفع وهواء جاف وأجواء صافية ورياح سطحية منخفضة السرعة، وهذه العوامل تمنع وصول الغيوم المحملة بالأمطار. وتابع المتحدث ذاته، أن نهاية الأسبوع الجاري، لن تعرف أي تغيرات تذكر في حالة الطقس.

وعن توقعات الأسبوع القادم، قال يوعباد، إن المرتفع الآصوري، سوف ينحاز قليلاً نحو الشمال، ما سيتيح بفتح فجوة لمرور الغيوم المحملة بالأمطار، إلا أن التوقعات الحالية تحصر تساقطها في مناطق الشمال فقط، والأمل بحسب المصدر ذاته، هو أن يتحرك المرتفع الآصوري أكثر نحو الشمال، كي تعم الاضطرابات الجوية كافة ربوع المملكة.

وشدد يوعابد، على أن التوقعات بخصوص الأسبوع القادم تظل تقريبية فقط ولست حاسمة، بالنظر إلى طول فترتها، لكن الأكيد أن يوم الأربعاء القادم سوف يحمل زخات مطرية.

وعن درجات الحرارة، أوضح يوعباد أن مستوياتها عادية، رغم حالة الحر التي يستشعرها المغاربة خلال فترة النهار، والراجعة لعدم وجود سحب في الأجواء، ما يجعل أشعة الشمس حارة، وتسجل خلال فترة الليل في مناطق الشرق والأطلس ما بين صفر وأربع درجات، وخلال فترة النهار تظل معتدلة.

للإشارة، أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أنه تنفيذا للأمر الملكي، ستقام صلاة الاستسقاء بالمصليات والمساجد الجامعة، بمختلف جهات وأقاليم المملكة يوم الجمعة المقبل، على الساعة التاسعة والنصف صباحا.