بعد قضايا التحرش الجنسي.. تهييء موسم جديد لتشغيل عاملات مغربيات في حقول "الفراولة" بإسبانيا

تيل كيل عربي

السلطات المغربية عازمة على عدم تكرار ما وقع مع العاملات الموسميات المغربيات في إسبانيا، من استغلال جنسي وغيره، خصوصا مع التحضيرات للموسم المقبل لتشغيل العاملات الموسميات المغربيات في حقول الفواكه الحمراء.

في هذا السياق، قد قام وفد مغربي من وزارة التشغيل والإدماج المهني والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بزيارة "هويلبا" (جنوب إسبانيا) يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين.

وألح الوفد المغربي على ضرورة ضمان الحد الأدنى المضمون لأيام العمل للعاملات المغربيات حتى يحصلن على دخل محترم. كما تم الحديث عن المسألة المتعلقة بمراجعة بعض جوانب عقد العمل، وبالتحديد من حيث شروط الاستقبال والإقامة ، وكذلك من حيث المساعدة الطبية والاجتماعية.

ودعت السلطات المغربية المسؤولة إلى تعزيز دور الوسطاء وعددهم  والاستعانة بأعوان اجتماعيين مغاربة حتى يتمكنوا من التواصل مع العاملات الموسميات ونقل طلباتهن أو شكاويهن.

كما لفت الوفد المغربي انتباه السلطات الإسبانية إلى أهمية تأطير العاملات الموسميات من خلال برنامج ثقافي واجتماعي، بحيث تتخلل إقامتهن فترات من الاسترخاء والتعلم.

وبهذه المناسبة، التزمت حكومة إقليم الأندلس بضمان احترام حقوق العاملات المغربيات والوفاء بالالتزامات التي قطعها أصحاب المزارع.

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...