بنعطية مرشح لمغادرة أسوار "يوفنتوس" بقرار من أليغري

الشرقي الحرش

يبدو أن الدولي المغربي، المهدي بنعطية، المحترف بصفوف "يوفنتوس" الإيطالي، لم يحسم بعد مستقبله مع فريق "السيدة العجوز"، سواء بمواصلة المشوار مع المجموعة لموسم رياضي إضافي، أو قبول أحد العروض المقدمة إليه بـ"ميركاتو" الصيف الجاري.

صحفية "ستاديو سبورت" الإيطالية كشفت، اليوم الجمعة، أن الثلاثي الدفاعي  بنعطية، ودانييل روكاني، وماتيا كالدارا، إضافة إلى متوسط الميدان "ميرالام بيانيتش"، توصلوا بعروض هامة  بالفترة الحالية،  لكن الطاقم التقني سيحسم بالأيام القليلة المقبلة في هوية قائمة المغادرين، للاستفادة من صفقاتهم ماليا بعد استقطاب رونالدو في واحدة من أضخم الصفقات.

المصدر ذاته أوضح بأن ماسيميليانو أليغري، مدرب "يوفنتوس"، غير متحمس لفكرة رحيل غوكاني إلى تشيلسي الإنجليزي الذي طلب التعاقد معه، الأمر الذي يقرب بنعطية بشكل كبير من مغادرة أسوار "اليوفي".

عميد "الأسود" صرح  في حوار سابق بإذاعة مونتي كارلو الدولية، توصله بعرض من فريق أولمبيك مارسيليا ، لكنه فضل عدم اتخاذ أي قرار حاليا، إلى حين لقاءه بالمسؤولين عن "اليوفي"، اللذين سيختارون الوجهة التي ستحترم مصالح جميع الأطراف.

 وشدد بنعطية الذي جاور في وقت سابق  فريقي "بايرن ميونخ" وروما، تطلعه لإنهاء مسيرته بالملاعب الكروية الأوروبية في أحسن شكل، بعد حصده لأبرز الألقاب بألمانيا وإيطاليا وفرنسا، خلال مشواره الرياضي.

جدير بالذكر أن مشاركة "الأسود" بنهائيات كأس العالم روسيا 2018، جعلت من لاعبي المنتخب المغربي محط أنظار مجموعة من الأندية من بينها الخليجية، حيث ظفر كل من فريق النصر وإتحاد جدة السعوديين، بخدمات الثنائي نور الدين أمرابط، اللاعب السابق لـ"واتفورد" الإنجليزي، ثم كريم الأحمدي، المحترف بـ"فاينورد روتردام" الهولندي.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...