بوعيدة تغري 500 مستثمر وفاعل صيني للاستثمار في تربية الأحياء البحرية

سعيد أهمان

 قدمت مباركة بوعيدة كاتبة الدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، مكلفة بالصيد البحري، عرضا مغريا لفائدة أكثر من 500 مستثمر وفاعل و 50 شركة صينية عملاقة لأجل الاستثمار في قطاع الصيد البحري من خلال مشروع تربية الأحياء البحرية الذي يعد بإنتاج أكثر من 80 ألف طن من الأسماك باستثمار مالي يفوق ملياري درهم.

وأكدت الوزير بوعيدة في كلمة لها بمناسبة افتتاح أشغال المنتدى المغربي الصيني في دورته الثانية بمدينة أكادير، اليوم الاثنين، أن "الاستثمار سيخلق نحو 300 ألف فرصة شغل مباشرة في هذا الورش المفتوح".

ولفتت بوعيدة أن "قطاع تربية الأحياء البحرية يعد بمستقبل زاهر لا يمكن تجاهله، خصوصا وأن هذا القطاع سيمكن المغرب من الحفاظ عل ثروته السمكية، إذ أن تطوير تربية الأحياء البحرية سيتم تقليص الضغط على المصايد، ومعه الحفاظ على البحر والموارد السمكية.

وشددت الوزيرة على أن هذا "المشروع الاستثماري سيمكن المصايد من مراكمة وقت إضافي لتطوير ذاتها". وتتواصل أشغال منتدى الصداقة المغربية الصينية إلى غاية يوم غد الثلاثاء، بمناسبة مرور ستين عاما على علاقات التعاون بين المغرب والصين، بورشات عمل موضوعاتية تهم مجالات الفلاحة والصناعات الغذائية والسياحة وتربية الأحياء البحرية وصناعة السفن وغيرها من أجل حفز المستثمرين الصينيين على ضخ أموالهم في مشاريع اقتصادية تتيحها جهة سوس ماسة ستتوج بتوقيع اتفاقيات شراكة وتعاون.

وتتميز هذه الدورة حسب المنظمين باستضافة عشرة أقاليم وثمانية مدن ومقاطعات جمهورية الصين الشعبية بهدف تعزيز التبادلات والعلاقات ببن المغرب والصين وبحث إمكانيات التعاون اللامركزي بين جهة سوس ماسة ونظيرتها الصينية.

مواضيع ذات صلة