بونو: مواجهة ميسي تحتاج إلى تحضير نفسي.. والتسجيل بـ"الكامب نو" تاريخي

صفاء بنعوشي

قال الدولي المغربي ياسين بونو، حارس فريق "خيرونا" الإسباني، إن اقتناص نقطة التعادل أمام العملاق برشلونة  تبقى نتيجة تاريخية بالنسبة لفريقه، خصوصاً وأن مباراة الجولة الخامسة من "الليغا" أقيمت بمعقل المجموعة "الكامب نو".

وأضاف بونو، في تصريحات للشبكة التلفزيونية "بي إن سبورت"، بعد مباراة فريقه وبرشلونة، مساء أمس الأحد، قائلاً: "طرد لينغليت من صفوف الكتالوني أراحنا نوعاً ما، فاللعب بتسعة لاعبين فتح أمامنا الباب للوصول إلى المرمى والتسجيل في مناسبتين، لكن في الآن نفسه كنا حذرين من الهجمات المضادة بقيادة نجوم برشلونة".

حارس مرمى الوداد الرياضي السابق، شدد على أن تسديدات ميسي الثابتة تحتاج لتحضير نفسي خاص، مشددا بأنه يحاول قبل أي مباراة أمام برشلونة تحليل تحركات الخصم للاستعداد الجيد للقاء ليس بالسهل بالنسبة لـ"خيرونا" الذي التحق بالقسم الممتاز قبل موسمين فقط، لكن الأمر لا يعني بأنه سيكون موفقاً دائما على غرار مباراة الأمس.

وتعادل فريق برشلونة أمام خيرونا بهدفين لمثلهما، في المباراة التي سجلت تألق حارس "الأسود"، الأخير نال العلامة الكاملة بصفوف فريقه، بعد أن وقف في مناسبات عدة سداً منيعا أمام تحركات مهاجمي الخصم.

جدير ذكره أن هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي، منح بونو الرسمية في مباراة مالاوي الأخيرة، لحساب ثاني جولة من  التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية "كاميرون 2019"، بعد أن احتكر منير المحمدي حراسة "عرين الأسود" بالمواعيد الكروية الماضية.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...