تأجيل محاكمة الريف بسبب وفاة والد الحاجي

هيئة التحرير

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالبيضاء منذ قليل تأخير جلسة محاكمة معتقلي حراك الريف إلى يوم غد.

جلسة اليوم التي كانت المحكمة ستستكمل فيها استجواب ناصر الزفزافي، قائد الاحتحاحات في الريف "للاسبوع الثالث" على التوالي" أخرتها بعد استجابة لملتمس من المتهمين ناصر الزفزافي ونبيل احمجيق، اللذان طلبا تاأيرها بسبب الحالة النفسية للمعتقلين.

وأكد المعتقلان الزفزافي واحمجيق ان وفاة والد المعتقل الياس الحاجي، الذي سمحت النيابة العامة برخصة لتنقله للحسيمة وحضور مراسيم جنازة والده، أثرت على نفسية باقي المعتقلين واصابتهم بالحزن الشديد خاصة أن والده كان مريضا جدا وتوفي دون ان يتمكن الحاجي من رؤيته بسبب اعتقاله على خلفية هذا الملف.

وأضاف الزفزافي أنه يعرف والد الحاجي جيدا وهو جاره وبمثابة والده. واستجابت المحكمة لملتمس المعتقلين الذي لم تعترض عليه النيابة العامة حيث اكد ممثلها انه يشاطر المعتقل الحاجي وباقي المعتقلين حزنهم وتأثرهم بالوفاة، ولا يمكن ان تقف في وجه احترام مشاعرهم الاليمة، وساند الدفاع ايضا طلب الزفزافي واحمجيق.

مواضيع ذات صلة

loading...