تسمم طالبات فاس.. إدارة الحي الجامعي تبرئ مطعمها والطلبة يتوعدون بالاحتجاج

الطالبات يقررن مقاطعة وجبات مطعم الحي الجامعي
تيل كيل عربي

في تواصل لها مع الطالبات القاطنات بالحي الجامعي (سايس) في فاس، نقلت إدارة الحي، روايتها لتسمم عدد منهن مساء أول أمس الخميس، واعتبرت أن "الأمر لا يتعلق بحالة تسمم، بل إن عدداً من الطالبات افتعلن هذا الأمر للضغط على الإدارة، من أجل تحقيق مجموعة من المطالب".

واتهمت إدارة الحي الجامعي، الطالبات بـ"فبركة واقعة الاصابة بالتسمم، والتظاهر بالاغماء، ورفض الغضوع للفحوصات الطبية".

ونقلت عدد من الطالبات لـ"تيل كيل عربي"، اليوم السبت، أن مدير الحي والمسؤول عن المطعم تواصلا معهن مساء يوم أمس الجمعة، بعدما قررن مقاطعة تناول وجبات الأكل داخل مطعم الحي الجامعي، وحاول اقناعهن بأن "الأطعمة التي يقدمها تتوفر على الجودة".

في المقابل، نقلت الطلبات، أن "مصدر التسمم، هو وجبة دجاج حصلت عليه الطالبات اللاتي نقلن إلى المستشفى"، وأوضحن بهذا الصدد، أنه "مساء يوم الخميس، كانت الوجبة الرئيسية هي لحم الديك الرومي، وبعد نفاذ الكمية المخصصة لتلك الوجبة، حصلت الطالبات اللاتي التحقن بالمطعم متأخرات على حصتهن من وجبة الدجاج الذي أعد وقدم خلال الغذاء".

في السياق، كشف مصدر طبي من المستشفى الجامعي الحسن الثاني، لـ"تيل كيل عربي"، أن "الطالبات اللاتي نقلن إلى المستشفى، ظهرت عليهن فعلاً حالات مغص وآلام على مستوى المعدة"، لكن المصدر ذاته، "قلل من خطورة الإصابات"، وشدد على أن "الاسعافات التي استفدن منها عالجت الآلام التي ألمت بهن، وأن جميع الطالبات غدرن المستشفى يوم أمس الجمعة".

وعن رد فعل الطلبة، بعد مقاطعة تناول وجبات الأكل داخل مطعم الحي الجامعي، كشفت الطالبات في حديثهن لـ"تيل كيل عربي"، أنهن قررن خوض اعتصام مفتوح داخل الحي للمطالبة بالتحقيق في الموضوع.

للإشارة، سبق وفتحت مصالح الأمن في ولاية فاس، تحقيقا في الموضوع، وقال مصدر أمني لـ"تيل كيل عربي" يوم أمس الجمعة: "مازال البحث قائما من أجل معرفة الأسباب و تحديد نوعية التسمم  إن حصل ذلك فعلا".

كما علم "تيل كيل عربي"، أن المصالح الأمنية، أخذت عينة من وجتي الغذاء والعشاء التي قدمت للطالبات يوم الخميس الماضي، والتي تحتفظ بها إدارة الأحياء الجامعية عادة لوقت محدد حسب ما تنص عليه القوانين.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...