تحالف الليشمانيا والبرد يهدد أطفال رحل تينغير

متطوعات يسعفن طفلا من الرحل مصاب بداء اللشمانيا
سعيد أهمان

بادر متطوعون مدنيون، في قافلة أطلق عليها اسم "الكرامة لأطفال الرحل" بجماعة سيدي علي (تينغير)، من أجل مواجهة انتشار داء الليشمانيا وانخفاض درجة الحرارة التي تجتاح المنطقة منذ أسابيع.

وبحسب إفادات محمد حمدان، وهو فاعل مدني بالمنطقة، لموقع "تيل كيل عربي"، فإن المبادرة التضامنية التي نظمت خلال اليومين الماضيين تروم ترسيخ قيم التضامن المتأصلة في المجتمع الأمازيغي، وأن اختيار الرحل مرتبط بالظروف المعيشية الصعبة التي تواجهها هذه الفئة من المجتمع، بسبب انتشار داء الليشمانيا في صفوف الأطفال والنساء، وانخفاض درجة الحرارة وسط قساوة الظروف الطبيعية لموقع عيشهم، مع ما يستتبع ذلك من تنامي أمراض الجهاز الهضمي والسكري.

 وأوضح حمدان أنه بمعية نشطاء في إحدى الهيئات المدنية (المعيدر للثقافة والتنمية) وزعوا مساعدات غذائية وألبسة وأدوية، كما وفروا ألواح شمسية ومستلزمات الإنارة لبعض الأسر الرحالة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...