ترامب يرد: لست عنصريا.. ومستعد لحماية المهاجرين الذين وصلوا أطفالا

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
وكالات

بعد موجة من الغضب التي طالت الرئيس الأمريكي، بسبب ما سمي عنصرية في حق الدول الأفريقية، قال دونالد ترامب أمس الأحد إنه "ليس عنصريا"، بإزاء ما نشر حوله من تقارير تؤكد أنه "أهان" المهاجرين من هايتي وأفريقيا.

وأضاف ترامب "أنه مستعد" للتوصل إلى اتفاق لحماية المهاجرين الذين وصلوا إلى الولايات المتحدة وهم أطفال.

وردا على سؤال أحد الصحفيين في فلوريدا عما إذا كان عنصريا، بعدما أفادت تقارير بأنه قال إن المهاجرين من هايتي وأفريقيا "من دول حثالة" خلال اجتماع مع مشرعين، قال ترمب: "لا.. أنا لست عنصريا، أنا أقل شخص عنصري قابلته على الإطلاق".

ويذكر لأن صحيفة "واشنطن بوست" سبق أن قالت إن ترامب استقبل، يوم الجمعة، في مكتبه عددا من اعضاء مجلس الشيوخ للبحث في مشروع يقترح الحد من لم الشمل العائلي، سيسمح بتجنب طرد آلاف الشبان الذين وصلوا في سن الطفولة الى الولايات المتحدة. ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تذكرها ان ترامب سأل خلال المناقشات "لماذا يأتي كل هؤلاء الاشخاص القادمين من حثالة الدول الى هذا البلد؟".

مواضيع ذات صلة

loading...