تعادل بطعم الفوز يضع القدم الأولى للوداد على منصة التتويج

نور الدين إكجان

أمام جماهير الأهلي الغفيرة وبملعب برج العرب بالإسكندرية، تمكن نادي الوداد الرياضي من انتزاع نتيجة التعادل الإيجابي أمام نادي الأهلي المصري بهدف في كل شبكة، في مباراتهما التي انتهت قبل قليل، برسم ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

بداية الشوط الأول من المقابلة، شهد اندفاعا من العناصر الأهلاوية، تمكنت بفضله من افتتاح النتيجة مبكرا عبر مومن زكريا في الدقيقة الثالثة، عبر تسديدة لا تصد ولا ترد، أسكنها الزاوية التسعين من مرمى زهير العروبي، قبل أن يتمكن الوداديون من الدخول في أجواء المباراة وتسجيل هدف التعادل من رأسية بديعة للمهاجم أشرف بنشرقي في الدقيقة الخامسة عشر.

بقية أطوار الشوط الأول، اتسمت بركون العناصر الودادية للدفاع مع ضغط واستحواذ على الكرة للنادي الأهلي دون خطورة تذكر على مناطق الدفاع الودادية.

استراحة ما بين الشوطين، منحت دفعة لأبناء المدرب الحسين عموتة، الذين دخلوا بثقة أكبر حيث دافعوا باستماتة عن نتيجة التعادل التي تصب في مصلحة الوداد، وستمنحه فرصة اللعب بأريحية أكبر في مقابلة الإياب بملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

تجدر الإشارة إلى أن الوداد الرياضي تكفيه نتيجة التعادل السلبي في لقاء الإياب بالمغرب من أجل حسم اللقب الثاني في تاريخ الوداد الرياضي الذي غاب عن خزائن النادي منذ سنة 1992.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...