مؤشر نجاعة الأداء.. هذه توقعات أمزازي لنسب النجاح في البكالوريا خلال 2018

نتائج امتحانات الباكالوريا/ عدسة ياسين التومي
سعيد أهمان

كشفت مؤشرات نجاعة الأداء بوزارة التربية الوطنية أرقام صادمة حول مردودية نظام التربية والتكوين بالمغرب. "تيل كيل عربي" حصل على نسخة من تقرير المؤشرات، والتي همت نسبة استكمال الدراسة دون رسوب، ونسبة النجاح المتوقعة في الباكالوريا، كذا الاكتظاظ، والانقطاع عن الدراسة.

12.5في المائة يستكملون دراستهم دون رسوب

أفاد التقرير ، الذي تتوفر "تيل كيل عربي على نسخة منه  أن 12.5 في المائة من تلاميذ الأسلاك التعليمية الثلاث يستكملون دراستهم بدون تكرار، أي لا يرسبون في السنوات من الأولى ابتدائي إلى البكالوريا.

63.5 سيحصلون على البكالوريا

 وأوضح تقرير مؤشر نجاعة الأداء، الذي حصل موقع "تيل كيل عربي"، على نسخة منه أن نسبة الحصول على شهادة التعليم الابتدائي ستصل إلى 89.7 في المائة، ولن تتعدى 74.5 في المائة بالتعليم الإعدادي، فيما توقع التقرير أن لا تتجاوز نسبة النجاح في دورة يونيو 2018 لامتحانات نيل شهادة الباكلوريا 63.5 في المائة بالتعليم العمومي.

تقلص طفيف في الاكتظاظ

أما مؤشر الاكتظاظ، فتراهن الوزارة على تقليصه خلال عام 2018 إلى 10.2 في المائة بالابتدائي (بعد أن كان 12.1 في المائة عام 2017)، وإلى نسبة 30 في المائة بالتعليم الاعدادي بفارق خمسة عشر نقطة عن العام الماضي.

كفايات محدودة

وبخصوص تمكين أغلب التلاميذ من مستويات الكفايات المطلوبة في نهاية التكوين الأساسي ومن الحصول على الشواهد المناسبة، فإن النسبة لن تتعدى 36.1 في المائة خلال العام الجاري.

فيما تصل نسبة التلاميذ المتمكنين من الكفايات الأساسية بناء على معدلات معيار البرنامج الوطني لتقويم كفايات التلاميذ (PNEA ) للمستويات المتعلقة بالإعدادي والابتدائي إلى 50 في المائة لكل سلك.

الانقطاع عن الدراسة

وأكد التقرير أن النسبة الإجمالية للانقطاع عن الدراسة لن تتعدى 9.4 في المائة أي بتقليص نقطة تقريبا عن مؤشر عام 2017، فيما تزال نسبة الأقسام المشتركة بالتعليم الابتدائي مستقرة في حدود 25 في المائة على الرغم من ضخ توظيفات جديدة في قطاع التعليم عبر مباريات التعاقد بتوظيف 25 ألف موظف متعاقد خلال سنة 2017.

التلاميذ المتأخرون

أما حصة التلاميذ المتأخرين بسنة واحدة فستصل إلى 29.5 في المائة، فيما يصل مؤشر الإناث إلى 32.5 في المائة، أما التلاميذ المتأخرين بأكثر من سنة، فيبلغ نسبة 36.5 في المائة.

التأطير البداغوجي

 ولفت التقرير إلى معضلة التأطير التربوي والبيداغوجي، إذ أن معدل الأساتذة لكل مفتش تربوي بالسلك الثانوي بسلكيه تصل إلى 90 أستاذا لكل مفتش بعد أن كان 87 لكل مفتش خلال العام الماضي، و188 أستاذا في الابتدائي لكل مفتش (بزيادة 10 نقط)، ما سينعكس على مؤشرات التأطير وجودته.

 استكمال الدروس

وبين التقرير أن 80.5 في المائة من أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي يستكملون حصصهم، فيما تصل النسبة إلى 95.3 في المائة من الأساتذة بالثانوي الاعدادي، و99.2 في المائة بالنسبة لأساتذة التعليم الابتدائي.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...