توقيف دركي فرنسي مبحوث عنه في قضية اتجار دولي في المخدرات

هيئة التحرير

أوقفت مصالح شرطة الحدود المغربية بميناء طنجة المتوسط، صباح أمس الأربعاء فاتح غشت 2018، مواطنا فرنسيا من أصول مغربية، يشكل موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن القضاء المغربي، وذلك للاشتباه في صلته بنشاط شبكة للتهريب الدولي للمخدرات.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن المشتبه فيه، الذي يعمل دركيا بضاحية سين سان دوني الباريسية، مرتبط بعملية تهريب دولي لكمية من مخدر الشيرا،سبق وأن أحبطتها مصالح الأمن المغربية شهر غشت 2015، وأسفرت في حينه عن توقيف سائق السيارة التي كانت تنقل كمية مخدر الشيرا.  قبل أن يتم تحديد هوية العقل المدبر لهذه العملية، ويتعلق الأمر بمواطنين مغربيين مقيمين بفرنسا، تم توقيف أحدهما منتصف سنة 2017، وتقديمه للعدالة التي أدانته بعقوبة سجنية نافذة.

وقد مكنت الأبحاث والتحريات المتواصلة بخصوص هذه القضية، التي تبين أن لها امتدادات وروابط عابرة للحدود، من توقيف الدركي الفرنسي، المشتبه فيه الثاني، وذلك باعتباره العقل المدبر لهذه العملية الذي تؤكد كافة المعطيات تورطه في التخطيط لها وتنفيذها رفقة باقي الموقوفين.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه  فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بالناظور، بإشراف من النيابة العامة المختصة.

مواضيع ذات صلة

loading...