تيزنيت ...40 شخصا منهم قضاة وبرلمانيون تبرعوا بأعضائهم في 2017

عبد الله وكاك (يسار) البرلماني السابق عن التجمع الوطني للأحرار يمضي على تبرعه بأعضائه
سعيد أهمان

ارتفع عدد الراغبين في التبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وأخذها على مستوى إقليم تيزنيت إلى نحو 40 متبرعا مع نهاية سنة 2017.

وضمّت لائحة المتبرعين، وفق المعطيات التي حصل عليها موقع "تيلكيل عربي"، رئيس المحكمة الابتدائية بتيزنيت، ووكيل الملك لدى نفس المحكمة، وعدد من القضاة، وأمينة ماء العينين، قيادية "بيجيدي"، والبرلمانيين السابقين لدائرة تيزنيت لحسن بنواري (الاتحاد الاشتراكي)، وعبد الله وكاك (التجمع الوطني للأحرار)، الذي يشغل أيضا رئيس الجماعة الترابية لأكلو.

اللائحة ذاتها، تضم أيضا، أسماء المندوبة السابقة لوزارة الصحة التي انتقلت لجهة مراكش آسفي، وباشا المدينة، فضلا عن عدد من الأطر الطبية والتمريضية بالمركز الاستشفائي الإقليمي لتيزنيت، وعدد من المواطنين.

وأوضح المصدر ذاته، أن حملة الانخراط في نداء التبرع بالأعضاء بعد الوفاة  في تيزنيت، انطلق عام 2013 إثر ندوة أقيمت بالمناسبة حول الموضوع، فتح  على إثرها سجل خاص بالتبرع بالأعضاء (الكلي) بإشراف ومراقبة من النيابة العامة ورئيس المحكمة الابتدائية بتيزنيت (سجل المحكمة الخاص بالتبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وأخذها أو رفضها).

أخبار أخرى