جرادة.. تأجيل محاكمة معتقلي "الأربعاء الأسود" ونشطاء يسلمون أنفسهم للأمن

تدخلت السلطات لفض معتصم نشطاء جرادة بموقع ساندريات الفحم - أرشيف
هيئة التحرير

قررت المحكمة الابتدائية قبل قليل من اليوم الاثنين، تأجيل النظر في ملف معتقلي أحداث "الأربعاء الأسود" التي شهدتها مدينة جرادة، وعددهم 11 ناشطاً، وذلك إلى جلسة يوم الاثنين 2 أبريل القادم.

في السياق، قام عدد من الشباب يوم أمس الأحد، حسب ما أظهره شريط فيديو وصل "تيل كيل عربي"، بمحاولة تسليم أنفسهم للأمن،   تضامنا مع المعتقلين، قبل أن تفرض عناصر الشرطة طوقاً أمنياً وتمنعهم من تنفيذ خطوتهم.

وتقدم دفاع المتهمين اليوم، بطلب تمتيع المعتقلين الذين عرضوا على المحكمة بالسراح المؤقت، ومتابعتهم في حالة سراح، طلب حسب مصدر محلي من جرادة، رفضته النيابة العامة، وأجلت المحكمة البت فيه إلى نهاية الجلسات.

ولاتزال مدينة جرادة، ورغم الاعتقالات التي طالت عدداً من المعتقلين، تعيش على وقع الاحتجاجات حيث نظمت النساء وقفة أول يوم أمس السبت، فيما اختار عدد من الشباب خلال حلقية نظموها بالمدينة، تسليم أنفسهم "تضماناً مع رفاقهم المعتقلين منذ اندلاع المواجهات بين قوات الأمن والمحتجين خلال فض اعتصام عند منطقة ساندريات استخراج الفهم".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى