جطو: لا نتفاعل مع الشكايات المجهولة

دريس جطو الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات
الشرقي الحرش

 قال إدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، "إن المجلس لا يتفاعل مع الشكايات المجهولة التي ترد عليه بشأن عدد من المؤسسات.

وأُثار عدد من البرلمانيين، بلجنة العدل والتشريع خلال مناقشة الميزانية الفرعية للمجلس الأعلى للحسابات، أمس الخميس، موضوع الشكايات المجهولة، معتبرين أنها قد تكون كيدية في كثير من الأحيان، لكن جطو رد عليهم بالقول:"لا نتفاعل معها، نطلع عليها، لكننا لا نتحرك بناء عليها"، مضيفا أن قضاة المجلس هم الذين يحددون برنامج العمل السنوي، الذي يراعي تنوع الأجهزة وكذا الأخذ بعين الاعتبار التغطية الترابية.

يذكر أن قضايا التأديب المتعلق بالميزانية والشؤون المالية ترفع إلى المجلس الأعلى للحسابات من طرف الوكيل العام للملك، إما من تلقاء نفسه أو بطلب من الرئيس الأول أو من طرف إحدى الهيئات بالمجلس، وذلك عند اكتشاف أفعال من شأنها أن تشكل مخالفات تستوجب ممارسة المجلس لاختصاصاته في هذا الميدان. كما يمكن لرئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس المستشارين والوزير المكلف بالمالية والوزراء رفع قضايا التأديب المالي أمام المجلس بواسطة الوكيل العام للملك، وبناء على تقارير الرقابة أو التفتيش بالوثائق المثبتة.

ويمكن أن يقوم المجلس الأعلى للحسابات بمهام تقييم المشاريع العمومية، أو مراقبة أحد الأجهزة الخاضعة لمراقبته بطلب من رئيس الحكومة.

أخبار أخرى