حجز وإتلاف نحو سبعة أطنان من منتجات فاسدة كانت معدة للاستهلاك

أغلب المواد الاستهلاكية المحجوزة من التمور والفواكه الجافة
و.م.ع / تيلكيل

أقدمت لجنة مكلفة بمراقبة الجودة والأسعار، يوم أمس الخميس بفاس، على حجز وإتلاف نحو 6789 كلغ من منتجات فاسدة كانت معدة للاستهلاك.

وحجزت هذه المنتجات المكونة في أغلبها من تمور وفواكه جافة، داخل محل تجاري بشارع (واندو) في باب فتوح، خلال عملية مراقبة للجنة المختلطة المكلفة بمراقبة الجودة والأسعار وتتبع حالة التموين واحترام الشروط الصحية والنظافة.

وصرح، رئيس القسم المكلف بحفظ الصحة والبيئة بفاس-المدينة كمال الورياغلي، أن عملية الحجز هاته "تندرج في إطار الجولات التي يقوم بها القسم داخل مقاطعة فاس-المدينة بصفته عضوا في اللجنة المختلطة لمراقبة الجودة والأسعار".

وتضم هذه اللجنة ممثلي المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، والقسم الاقتصادي والتنسيق بولاية فاس، والمصالح المعنية داخل مقاطعة فاس-المدينة، والسلطات المحلية.

وأوضح الورياغلي أن كميات الفواكه الجافة المحجوزة خلال هذه العملية منتهية الصلاحية وبعضها الأخر يوجد في وضعية "جد سيئة" نتيجة انعدام النظافة بالمحل والتخزين في ظروف غير صالحة.

وقد أوصت اللجنة المختلطة بإغلاق هذا المحل التجاري، كما أن محضر مخالفة سيتم تحريره في حق صاحبه الذي سيحال على النيابة العامة المختصة.

مواضيع ذات صلة