حكاية "كانتي" تغضب المسفويين.. ومعلق "بي إن سبورت" يعتذر

تيل كيل عربي

اضطر المعلق الرياضي في قناة "بي إن سبورت" القطرية، جواد بدة، إلى تقديم اعتذاره لنادي أولمبيك آسفي، بعد أن زعم في بلاطو القناة التي يشتغل فيها، بأن لاعب خط وسط المنتخب الفرنسي ونادي تشيلسي الإنجليزي "نغولو كانتي" مر بتجارب النادي، وأن هذا الاخير لم يقتنع بأدائه ولا إمكانياته.

وجاء اعتذار بدة عبر تدوينة له في صفحته الشخصية بعد أن خرج مسؤولو أولمبيك آسفي بالصوت والصورة ليكذبوا مزاعم بدة.
ونفى الناطق الرسمي باسم الفريق المسفيوي، أن يكون لاعب ما، "يحمل اسم كانتي أو كونتي مر بالفريق". وقال إن النادي مهيكل بشكل مؤسس ولا يمكنه أن يمر عليه أمر مثل ما ادعاه صحافي قناة "بي إن سبورت".

 

 

وقال النادي إنه يمكن تقبل انتشار نكتة على سبيل المزاح، لكن أن تتحول إلى مادة خبرية، يجري التعليق عليها من طرف صحافيين لقناة متخصصة في الرياضة وكرة القدم، فإنه "يبقى أمرا غير مقبول بالمرة، ويسيء للنادي ولكرة القدم الوطنية".

 

 

أخبار أخرى