نساء معبر سبتة ينجون من كارثة شبيهة بفاجعة الصويرة

هيئة التحرير

انهارت مئات النساء، وجميعهن مغربيات، من اللواتي يشتغلن في التهريب المعيشي، باكرا صباح اليوم، عند معبر سبتة. ووفقا لمصادر من الشرطة الإسبانية، تحدثت إلى وكالة الأنباء الإسبانية، فقد شكلت هؤلاء النسوة طوابير كبيرة منذ الصباح الباكر، حوالي الساعة السادسة صباحا، من أجل الدخول إلى المدينة من أجل اقتناء السلع، وإدخالها إلى المغرب.

وأضاف المصدر ذاته أن إدخال البضائع خلال عطلة عيد الميلاد، واليوم الأربعاء، هو اليوم الأخير من السنة للقيام بهذه العملية، علما أن يومي الاثنين والأربعاء، يخصص العبور في بوابة معبر سبته للنساء فقط، بينما يخصص يوما  الثلاثاء والخميس للرجال.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى