خلال محاكمة بوعشرين.. المحامي شارية يتهم بنبركة بـ"العمالة" للجزائر

المهدي بنبركة رفقة الملك الراحل الحسن الثاني
تيل كيل عربي

هاجم المحامي إسحاق شارية الذي سبق أن وصف نفسه بأنه في وضعية "نشاز" في ملف ناشر يومية "أخبار اليوم" توفيق بوعشرين، خلال محاكمته اليوم الخميس بجنايات البيضاء، حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، واصفاً زعيمه التاريخي المهدي بنبركة بأنه كان "عميلاً" للجزائر.

وخاطب المحامي اسحاق شارية، دفاع أمال هواري، الضحية المفترضة لبوعشرين، بصيغة تهكمية، المحامية أمينة الطالبي، عضو هيئة الدفاع عن ضحايا بوعشرين، والتي أعلنت خلال جلسة أول يوم أمس الأربعاء، أنها تنتمي إلى حزب سياسي ناضل من أجل الحقوق والحريات بالمغرب.

كلامة المحامية الطالبي، رد عليه شارية بالقول، إن "الحزب السياسي المذكور وفي خضم التعبئة الوطنية لمواجهة جبهة البوليساريو، مازال التاريخ يسجل أن زعيمه المهدي بن بركة كان يتعامل مع الجزائر".

رد أثار حفيظة المحامية الطالبي التي اعترضت عليه، وقاطعة مرافعته، ليتدخل القاضي ويأمره بالالتزام بالموضوع، ليعلن شارية أنه يسحب ما قاله، ليعود من جديد ويدعي أن "التاريخ يسجل هذه الحقائق".

وأضاف شارية، خلال الجلسة، أنه "لا يريد الدخول في سجال سياسي"، لكنه أجاب المحامية التي كانت تنتشي بحزبها في جلسة سابقة، في حين أجابت المحامية بأنها ترفض تسييس المحاكمة، مؤكدة أنها قضية قانونية تتعلق بما هو جنسي وأخلاقي، وأن الحزب الذي يتحدث عنه شارية وينعت رموزه التاريخية بألفاظ غير لائقة "أكبر منه وله الفضل في استقلال و بناء هذا البلد وهو حزب مشترك للوطن والمواطنين جميعا".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...