دراجة هوائية سرقت من باريس يعثر عليها بالبيضاء.. فضحت شبكة لتهريب الدرجات من أوروبا

مكن نظام شركة هولندية لتحديد المواقع من العثور عليها
وكالات

تم العثور على دراجة هوائية مسروقة قبل عام في باريس، بمدينة الدار البيضاء، بفضل نظام تحديد المواقع الصغير الذي كان مخفيا داخل اللوحة، والذي سمح أيضا بالكشف عن شبكة دولية لتهريب الدراجات المسروقة بين أوروبا والمغرب.

وحسب ما نقلته وكالة "ايفي"، مكن النظام الذي ابتكرته شركة هولندية، أطلقت عليه اسم "صياد الدراجة" من تحديد موقعها، ووضعت الشركة هذا النظام لرصد الدرجات المسروقة ووعت عملاءها الذين يقتنوه بالقول: "إذا سقرت دراجتك، نجدها ونعيدها إليك، أو نمنحك دراجة جديدة".

ويسافر عميل للشركة إلى المكان الذي تم فيه رصد الدراجة، وفعلاً سافر أحد "صيادي الدرجات" إلى الدار البيضاء، واستطاع كشف مكان توجدها ومالكها، وهو شاب يتابع دراسته في كلية الطب، صرح أنه اشرتها من منصة بيع إلكترونية مشهورة في المغرب.

وطالب عميل الشركة الهولندية، من الشاب المغربي، "إما أن المساعدة على اكتشاف البائع، أو متابعته"، ليوافق الشاب، على مع مساعدة "صياد الدرجات"، ما قاد إلى اكتشاف مستودع حيث يتم تجميع مئات الدراجات الهوائية من أصل أجنبي، مع نسخة واحدة فقط من كل نموذج، وقال مالكه إن "كميات كبيرة من الدراجات القادمة من فرنسا".

ونبهت خطوة الشركة الهولندية السلطات الأمنية إلى مكان تخزين العدد الهائلة من الدرجات الهوائية الأجنبية (على ما  جمعت عن طريق سرقت).

للإشارة، احتفظ طالب الطب المغربي بدراجته المسروقة، أما مالكها الأصلي، يحق له الآن الحصول على واحدة جديدة من الشركة الهولندية.

أخبار أخرى