دراسة: استهلاك "البيو" يجنّب السرطان بنسبة 25% على الأقل

تيل كيل عربي

أكدت دراسة في علم الأوبئة همت 70 ألف شخص أن المستهلكين للمواد العضوية "البيو" بكثرة لديهم نسبة أقل بـ25 في المائة للإصابة بالسرطان.

وتم تفسير نتيجة الدراسة بالحضور المخفف للمبيدات الحشرية المركبة في الأغذية العضوية، حسب إيمانويل كيس-غيو، الباحثة في المعهد الوطني للبحث الزراعي بفرنسا، والتي شاركت في إعداد الدراسة التي نشرتها مجلة "جاما إنترنل مديسين" الاثنين الماضي، وقدمت خلاصاتها صحيفة "لوموند" في عددها لليوم الأربعاء.

وقد يصل انخفاض السرطان بسبب استهلاك "البيو" إلى 34 في المائة بالنسبة إلى سرطان الثدي، وحتى 76 في المائة بالنسبة إلى سرطان الغدد اللمفاوية، الذي ينتشر كثيرا لدى المزارعين الذين يتعاطون الفلاحة العادية التي تستعمل المبيدات الحشرية بكثافة.

وإذا كانت الباحثة كيس-غيو تعتبر أن دراسة واحدة لا يمكنها أن تثبت علاقة السببية بين السرطان وبقايا المبيدات الحشرية، فإنها تنتظر دراسات أخرى لتؤكد هذه النتائج، "ليتم اتخاذ إجراءات بالنسبة إلى الصحة العمومية".

في المقابل، يرى إيمانويل ريكار، مندوب الوقاية في رابطة مكافحة السرطان أن التصرف الأنسب هو  الحد من التعرض للمبيدات الحشرية وباقي المواد المركبة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...