رئيس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم يضغط على "موروكو2026" ويبدأ جولة أوروبية

صفاء بنعوشي

عقد كارلوس كورديرو، رئيس إتحاد الولايات المتحدة الأمريكية لكرة القدم، اليوم الخميس، اجتماعا مع نظيره البرتغالي فيرناندو غوميز، في لشبونة، من أجل الترويج لملف "يونايتد 2026" المشترك، لتنظيم نهائيات كأس العالم.

وحسب بلاغ للاتحاد البرتغالي للعبة، فإن فيرناندو غوميز استقبل المسؤول الأمريكي، للمناقشة مجموعة من القضايا الرياضية أيضا، في أفق عقد شراكات بين الطرفين مستقبلاً، خصوصا وأن رئيس الإتحاد القاري الأمريكي للعبة من أصول برتغالية أيضا.

ولازالت المنافسة شرسة بين المغرب والثلاثي الأمريكي المشترك (الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، والمكسيك)، للظفر باستقبال البطولة الكروية الأضخم في العالم، حيث اختار المسؤولون عن الثلاثي الأمريكي توجيه بوصلتهم صوب  عدد من البلدان العربية وأيضا الإفريقية، للترويج لـ "يونايتد 2026"، وهاته المرة حلوا بأوروبا للقاء رئيس الاتحاد البرتغالي للعبة، والذي يعد أيضا عضوا بالمجلس التنفيذي لـ "الفيفا".

وتسببت تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخيرة في خلط أوراق عدد من الاتحادات العربية والإفريقية، بعد تهديده بسحب الدعم الاقتصادي عن الدول التي لن تصوت لصالح "اليونايتد".

الرئيس الأمريكي ضغط وبشكل غير مباشر على عدد من الاتحادات الكروية، أبرزها جنوب إفريقيا، الذي قرر رسميا سحب دعمه اللامشروط لـ "موروكو"، والتأكيد بأن إتحاده سيكون خلف الثلاثي المنافس.

وسيختار الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" البلد المضيف للبطولة الكروية الأضخم في العالم يوم  13 يونيو المقبل، في موسكو عشية انطلاق نهائيات كأس العالم، نسخة روسيا 2018، بعد أن تؤكد اللجنة التابعة للجهاز الكروي "تاسك فورس" مرور الترشحين إلى مرحلة التصويت من عدمه، بعد الزيارات التفتيشية للمدرب المرشحة بالملفين، شهر أبريل الماضي.

 

مواضيع ذات صلة

loading...