رئيس "الكاف": لا يمكن الآن مناقشة من يعوض الكاميرون في "الكان"

صفاء بنعوشي

أكد الملغاشي أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أن لا تغيير في البلد المنظم لنهائيات كأس الأمم الإفريقية "2019"، وذلك على بعد أيام قليلة من الإعلان رسمياً عن الإبقاء على التظاهرة  في الكاميرون أو سحبها بسبب تأخر الأشغال.

وأوضح أحمد أحمد، عشية اليوم الأربعاء، في تصريح لشبكة "بي ان سبورت" على هامش زيارته لقطر: "ما أنا متأكد منه في الوقت الراهن وسأقوله، هو أن الكاميرون بالنسبة لنا البلد المستضيف للتظاهرة القارية البارزة، لذا فلا يمكن مناقشة البلدان التي ستعوضه في الوقت الآني".

تصريح رئيس "الكاف" جاء في وقت ينتظر فيه المسؤولون الكاميرونيون، زيارة من نوع خاص للجنة تتكون من ممثلين عن "الفيفا"، للوقوف على الأوضاع الأمنية بالبلاد، وتحديدا للمدن المرشحة لاستضافة نهائية كأس الأمم الإفريقية.

وزاد الضغط على الكاميرون بالفترة الأخيرة بسبب تعثر الأشغال واقتراب موعد التسليم الذي حدده "الكاف" في دجنبر 2018، بالرغم من تشبث المسؤولين بقدرة البلد على رفع التحدي، رغم المعيقات كان أخرها انهيار جزء من فندق مصنف في طور البناء.

الكاميرون مطالبة بالتوفر على ستة ملاعب على الأقل جاهزة لاستضافة التظاهرة الرياضية القارية الضخمة، وبطاقة استيعابية تتراوح ما بين 15 و40 ألف متفرج على الأقل، قبل ستة أشهر على انطلاق فعاليات البطولة.

كما أن "الكاف" سيحرص على  ملائمة الملاعب المذكورة إلى المعايير والشروط التي تم وضعها سابقا من طرفه لجنته التنفيذية، وأبرزها توفير ملاعب ملحقة لتداريب المنتخبات المشاركة في البطولة بعشب طبيعي، وواحداً خاصا بالحكام في كل  مدينة، مع توفير خدمات طبية عالية المستوى، وتدابير أمنية كافية، لإنجاح البطولة.

 

 

مواضيع ذات صلة

loading...