رخص سياقة مغربية مزورة في إسبانيا

وكالات

اعتقل الحرس المدني الإسباني 6 أشخاص في قضية تزوير والاتجار في رخص سياقة مغربية مزورة.

وقالت وكالة الأنباء الإسبانية "إيفي" إن زعيم المجموعة مغربي مقيم بطريقة غير شرعية في إسبانيا، ولديه سوابق عدلية، وأن الستة الآخرين اشروا رخصا وكانوا ينوون استبدالها برخص إسبانية .

التحقيق في القضية بدأ في ماي 2017 بعد الشك في عدد كبير من رخص الإسبانية التي تقدم بها أصخابها من أجل استبدالها برخص إسبانية، وبعد المقارنة مع رخص مغربية تبين أن تلك الموجودة في إسبانيا مزورة.

 عن إيفي

مواضيع ذات صلة