ردا على قرار ترامب.. المغرب و5 دول عربية تطلق مبادرة من أجل القدس

وكالات

أعلنت ست دول عربية، من بينها المغرب، اليوم، عن إطلاق مبادرة لمحاولة لحصول اعتراف من قبل المجتمع الدولى بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في مؤتمر صحافي عقده اليوم ، إثر الاجتماع الذي شارك فيه وزير الخارجية والتعاون المغربي، ناصر بوريطة، إن الدول العربية ستسعى إلى الاعتراف على نطاق واسع بالقدس كعاصمة فلسطينية، كجزء من حل الدولتين.

وقال الصفدي "لقد اتفقنا على شن حركة واسعة مع المجتمع الدولي بهدف الحصول على موقف سياسي دولي واسع لدعم دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية".

وقد حضر الاجتماع وزراء خارجية كل من الاردن والسعودية والامارات العربية المتحدة ومصر والمغرب وفلسطين التى تشكل الجامعة العربية التى شكلت لتقييم الوضع فى القدس بعد ان اعترفت بها الولايات المتحدة عاصمة لاسرائيل. .

وقال الصفدي ان المجموعة ستركز جهودها ايضا على "ضمان عدم قيام دولة أخرى باتخاذ قرار بالاعتراف بالقدس كعاصمة اسرائيلية او نقل سفارتها الى القدس".

وستحاول الدول العربية الضغط على اسرائيل لاحترام القرارات الدولية على الرغم من اعتراف الولايات المتحدة، وهو القرار الذي يقول العرب انه ليس له عواقب قانونية.

وقال الصفدي وابولغيت ان الجامعة العربية ستعقد اجتماعا كاملا لوزراء الخارجية فى نهاية الشهر الحالى "لتقييم نتائج" اتصالات المجموعة مع المجتمع الدولى وخاصة مع روسيا والصين والاتحاد الاوروبى.

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...