رسميا.. توقيف المتهم بقتل 8 مشردين بتهشيم رؤوسهم

مهشم رؤس المشردين عاش بدوره حياة التشرد قبل اعتقاله
سعيد أهمان

 أوقفت عناصر الأمن بمفوضية أولاد تايمة التابعة لمنطقة الاقليمية لأمن تارودانت مساء اليوم السبت، مهشم رؤوس المشردين وهو راجل يعبر السد القضائي الأمني التابث بمدخل جماعة أولاد تايمة، بعد أن عممت المصالح التقنية للشرطة العلمية صورته الشخصية، بناء على مذكرة بحث وطنية في حقه منذ ثلاثة أيام.

وأوضح مصدر أمني مسؤول موقع "تيل كيل عربي"، أن توقيف المتهم "مهشم رؤوس المشردين" و"القاتل بالتسلسل" تم بعد أكثر من أربعة أشهر من البحث والتحقيق من قبل عناصر الأمن، وأن هلاك الضحية السادسة من ضحاياه وترك أداة الجريمة (حجر) بالقرب من موقع الفعل الجرمي المرتكب ساهم في تسريع وثيرة البحث والاهتداء لأوصاف الجاني.

وتم تسليم المتهم الموقوف لمصالح الأمن بالمنطقة الاقليمية لأمن إنزكان أت ملول لمواصلة مسطرة البحث التمهيدي بإشراف من النيابة العامة، في انتظار تشخيص جرائمه، وإحالته على النيابة العامة، ثم قاض التحقيق فيها بعد، من أجل محاكمته لدى غرفة الجنات لدى محكمة الاستئناف بأكادير.

وبحسب المعطيات التي حصل عليها موقع "تيل كل عربي"، فقد بلغ حصاد الضحايا من مهشم الرؤوس ثمانية أشخاص. وكانت المصالح الأمنية بالمنطقة الاقليمية لأمن إنزكان أيت ملول، قد عثرت الخميس ما قبل الماضي، على جثة متشرد سادس في عقد الثالث مقتولا على الطريق الرابطة بين إنزكان وأيت ملول على مستوى "مدارة النخيل" على مقربة من محطة البنزين، وبمحاداتها "حجرة" تشكل أداة الجريمة الذي نفذ بها الجاني فعلته، حيث تم رفع البصمات وإجراء مسح شامل لمكان الحادث الجرمي.

وعلى الرغم من التحقيقات التي باشرتها السلطات الأمنية والدركية، فإنه لم يتم توقيف الجاني رغم كل المساعي التي بوشرت لتوقيف مهشم رؤوس المشردين، الذي أسقط ستة ضحايا في الفترة المتراوحة ما بين دجنبر 2017 و فاتح مارس 2018.. ويتقاسم ضحايا "مهشم رؤوس المشردين" طريقة قتلهم عبر إصابتهم بأداة حادة على مستوى الرأس. ورجح مصدر "تيل كيل عربي" أن تكون فرضتي الانتقام والشذوذ الجنسي بدافع الانتقام، سببا رئيسيا في ارتكاب الجاني لفعلته تجاه ضحاياه المشردين.، والتي سيكشفها التحقيق الذي يتواصل مع المتهم الموقوف

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...