شبكة من ثمانية أحزاب مغاربية لمواجهة التطرف والإرهاب وفوضى السلاح

تيل كيل عربي

أعلن عن تأسيس لجنة عليا للتنسيق بين الأحزاب التقدمية في منطقة شمال إفريقيا، أطلق عليها اسم " شبكة الأحزاب الديمقراطية في شمال افريقيا" .
وجرى الإعلان عن تأسيس هذه الشبكة على هامش مؤتمر الأحزاب التقدمية في شمال افريقيا الذي احتضنته مدينتنا موناستير وسوسة في تونس، بمبادرة من حزب مشروع تونس، وعضوية حزب الأصالة والمعاصرة، والاتحاد الاشتراكي وجبهة القوى الديمقراطية من المغرب، وطلائع الحريات وجبهة المستقبل والتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية من الجزائر، فضلا عن ثلاثة أحزاب ليبية، وهي حركة المستقبل، وحزب ليبيا الأمة وحزب التحالف الجمهوري، ناهيك عن التجمع من أجل موريتانيا الموريتاني.

الأحزاب اتفقت على تعزيز التعاون بينها كثيرات وبرلمانيين وقطاعات نسائية وشبابية، وتقوية تعاونها في المجالات الاقتصادية والثقافية ، وتقريب وجهات نظرها السياسية حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وتنظيم لقاءات سنوية بينها.
اللقاء القادم سيكون بمدينة طنجة قبل نهاية العام ، وتعهدت الأحزاب بإيجاد مقترحات لمواجهة التحديات التي تعترض بلدان المنقطة، وكذا المشاكل التي تعترض اتحاد المغرب العربي، ومواجهة الإرهاب والتطرف وانتشار السلاح الذي أصبح بشكل تهديدا لشعوب المنطقة

مواضيع ذات صلة

loading...