شقيق ناصر الزفزافي يكشف ما جرى داخل السجن

الزفزافي وأحمجيق
هيئة التحرير

في تطور جديد لقضية قائد الاحتجاجات في الريف ناصر الزفزافي، المدان "ابتدائيا" بـ 20 سنة سجنا، أكد لطفي الزفزافي، توقيف شقيقه لإضرابه المفتوح عن الطعام.

وقال لطفي الزفزافي، شقيق ناصر، في تدوينة على صفحته الفيسبوكية، تحت عنوان " من الصنديد ناصر الزفزافي إلى الرأي العام" إن المعتقلين محمود بوهنوش، ومحمد الحاكي، وناصر الزفزافي، وربيع الأبلق، قرروا تعليق الإضراب عن الطعام معتبرين أنهم "لم يخوضوه عبثا وإنما صونا لكرامتهم وكرامة المعتقلين".

وأوضح لطفي الزفزافي أن تعليق الإضراب جاء بعد استجابة إدارة سجن عين السبع 1 "عكاشة " لمطالبهم العادلة والمشروعة؛ المتمثلة في إعادة المعتقل أشرف اليخلوفي إلى سجن عكاشة في الأيام القليلة المقبلة، بالإضافة لتجميع كافة معتقلي الحراك الشعبي بالريف في جناح واحد، وتمكين المعتقلين من الولوج إلى التطبيب، وفتح المجال أمام ممارسة الحق في التدريس والتعليم لكافة المعتقلين، وفق المتحدث نفسه.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...