شيخ المدربين في إفريقيا يرشح الأسود لخلق المفاجأة في المونديال

تيل كيل عربي

كشف المدرب الفرنسي المخضرم كلود لوروا، مدرب منتخب التوغو، أنه يستابع مباريات كاس العالم بروسيا التي تنطلق يوم 14 يونيو، من أجل مراقبة منتخبين إفريقيين فقط.
وقال لوروا،  70 عاما، وأحد العارفين بأسرار الكرة الإفريقية بعدما جاور منتخبات كالكاميرون وغانا والسينغال والكونغو، إنه لو كان مقامرا لراهن بالمال على المنتخب المغربي.
واعتبر لوروا في حديث خص به صحيفة "ليكيب" الفرنسية، في عددها الأخير، في سؤال عن هوية المنتخب الإفريقي الذي بإمكانه خلق المفاجأة في المونديال الروسي، أن المنتخب الأقرب إلى خلق المفاجأة هو منتخب أسود الأطلس، وذهب لوروا إلى حد ترجيح كفة المنتخب المغربي على حساب المنتخب البرتغالي.
لوروا قال إيضا إن المنتخب الإفريقي الثاني الذي بإمكانه المرور إلأى الدور الثاني هو المنتخب السينغالي.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...