طلبة "البيجيدي" يدعمون مقترح الرميد لحل أزمة كليات الطب ويدعون لتوقيع اتفاق مع الحكومة

مسيرة سابقة لطلبة الطب والصيدلة وكليات الأسنان
تيل كيل عربي

أمام استمرار الأزمة داخل كليات الطب والصيدلة وكليات طب الأسنان، والتي عرفت مقاطعة شاملة لامتحانات نهائية السنة، خرجت منظمة التجديد الطلابي التابعة لحزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة، بمقترح لاستئناف الدروس ووقف مقاطعة الدروس.

وحسب بلاغ للجنة التنفيذية لمنظمة التجديد الطلابي توصل "تيل كيل عربي" بنخسة منه اليوم السبت، ناشدت المنظمة "الطلبة الأطباء وقف مقاطعة امتحانات الأسدس الثاني من أجل ترصيد المكاسب التي تم تحقيقها والاستعداد لاستكمال مسيرتهم النضالية في المواسم الجامعية المقبلة".

ودعمت المنظمة مقترح وزير الدولة المكلف لحقوق الإنسان مصطفى الرميد، الذي طرحه خلال لقاء له مع ممثلين عن تنسيقة طلبة الطب، وينص المقترح على "برمجة دروس استدراكية خلال فترة الصيف والإعلان عن دورة جديدة من الامتحانات العادية تعقبها مباشرة دورة استدراكية".

 واعتبر بلاغ المنظمة أن "الحكومة تجاوبت بشكل إيجابي مع عدد من مطالب الطلبة وعبرت عن استعدادها لمواصلة الحوار حول بقية النقاط العالقة".

كما دعت الحكومة والتنسيقية الوطنية لطلبة الطب إلى توقيع محضر اتفاق يضم النقاط المتفق حولها، على أن يتم تشكيل لجنة مشتركة تضم مختلف الفاعلين وفي مقدمتهم طلبة الطب من أجل التوافق حول النقطة المتعلقة باجتياز مباراة الإقامة، مع التزام الحكومة مخرجات هاته اللجنة.

وأشار بلاغ منظمة التجديذ الطلابي إلى أن تعثر مسار الحوار بين الطلبة ووزاتي الصحة والتربية والوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تلته انعكاسات سلبية صارت تهدد بضياع الموسم الجامعي في ظل تشبث كل طرف بموقفه.