عطب تقني يربك المهرجان الوطني للفيلم بطنجة.. ومسؤول يرفض التوضيح

غسان الكشوري

تفاجئ عشاق وجمهور السينما المغربية بطنجة، مساء اليوم الأربعاء، بعدم عرض الأفلام المشاركة بالمهرجان الوطني للفيلم. وذلك بعد وقوع عطب تقني بقاعة روكسي الشهيرة وسط المدينة.

في اليوم السادس من المهرجان، كان مقررا عرض 6 أفلام ضمن المسابقة الرسمية، في فئتي الأفلام الطويلة والقصيرة، منذ الساعة الثالثة زوالا إلى ما بعد 11 ليلا. لكن ومع أول عرض فوجئ الجميع بوقوع عطب تقني في القاعة التي تحتضن كل الأفلام الرسمية، على امتداد أيام المهرجان. ليتم إرجاء العروض إلى غاية السادسة مساء بغية تصليح العطب.

لكن ومع حلول 6 تفاجأ جمهور السينما مرة أخرى من عدم إصلاح العطب، ليتم تحويل العروض إلى قاعة "ميكاراما" الواقعة بعيدا عن وسط المدينة، مما قد يشكل عائقا للزوار لمشاهدة الأفلام، وإرباكا لبرمجة العروض.

وأثارت هذه الواقعة حفيظة السينمائيين والنقاد، بحيث طالب الناقد السينمائي عبد الكريم واكريم في تدوينته باستقالة رئيس المركز السينمائي، وكتب بهذا الصدد على حسابه بالفايسبوك: "بعد ما وقع في المهرجان الوطني للفيلم على مدير المركز السينمائي أن يقدم استقالته".

وللحصول على توضيح من طرف المركز السينمائي المغربي، اتصل "تيل كيل عربي" بممثل المركز والمسؤول على المهرجان، أحمد عفاش، لكن هذا الأخير امتنع عن الاجابة ورد بنبرة حادة قائلا: "ماشي وقت هادشي دابا.. الله يعاون"، ليقطع الاتصال بعد ذلك.

مواضيع ذات صلة

loading...