عمال سنترال دانون يحتجون أمام البرلمان بدعوة من ثلاث مركزيات

شركة سنترال دانون اشتكت من تأثير المقاطعة على مبيعاتها
عبد الرحيم سموكني

قرر عمال شركة سنطرال دانون تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر البرلمان يوم الثلاثاء 05 يونيو، لدق ناقوس الخطر حول الوضعية المتأزمة التي يعيشونها وتهدد بفصل المئات منهم، نتيجة استمرار حملة المقاطعة التي انطلقت قبل أزيد من شهر واستهدفت، إضافة للحليب ومشتقاته المياه المعدنية لأولماس ومحطات الوقود إفريقيا.
ووفق ما علمه "تيل كيل عربي" فإن مركزيتين نقابيتين انضمتا إلى الدعوة التي أطلقتها الكونفدرالية الديمقراطية للشغل من أجل نزول عمال "سنترال دانون" إلى الشارع والاحتجاج على تردي أوضاعهم جراء حملة المقاطعة.
وانضمت نقابة الشركة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب إلى هذه الدعوة.
وسينزل عمال الشركة المنضوون تحت لواءات المركزيات النقابية الثلاث يوم الثلاء للاحتجاج أمام مقر البرلمان على الساعة التاسعة والنصف ليلا، للاحتجاج عما سموه الأعمال الإجرامية التي تعرض لها العاملون، سيما الباعة ومساعدوهم أثناء مزاولتهم لعملهم.
وحسب بلاغ (كدش) فإن هذه الوقفة ستليها وقفات محلية متفرقة أخرى عبر مدن المغرب، وذلك من أجل مطالبة المغاربة بوقف حملة المقاطعة لما لها من نتائج وخيمة وخطيرة على مصير كثير من العائلات المغربية وانعكاسات سلبية على الاستثمار الخارجي والاقتصاد المغربي.
وحمل البلاغ مسؤولية ما وقع للحكومة، على اعتبارها المسؤولة الاولى عن ضرب القدرة الشرائية للمواطنين، وبالتالي اعتبار عمال سنترال دانون مجرد ضحايا بدورهم لسياسة الحكومة.

مواضيع ذات صلة

loading...