فاجعة قارب الناظور.. الدرك يعتقل الربان ويواصل البحث عن منظم رحلة الهجرة

مهاجرون سريون- أرشيف
تيل كيل عربي

أوقفت مصالح الدرك الملكي، يوم أمس الثلاثاء، ربان القارب الذي غرق في عرض البحر، ما أدى إلى وفاة 11 شخصاً، وهو مواطن من الجنسية المالية يبلغ من العمر حوالي 18 سنة.

وحسب بلاغ، لعمالة إقليم الناظور، توصل "تيل كيل عربي" بنسخة منه، فإن اعتقال ربان القارب، جاء في سياق "استكمال الأبحاث المنجزة من طرف مصالح الدرك الملكي بالناضور تحت إشراف النيابة العامة المختصة".

وأضاف البلاغ ذاته، أن "القارب تم العثور عليه بعرض البحر يوم فاتح أكتوبر 2018، وتم إنقاذ 31 شخصا من دول جنوب الصحراء كانوا على متنه، بنية الهجرة السرية، فيما تم انتشال جثث 11 آخرين".

وأوضحت عمالة إقليم الناظور، أنه "تم التوصل يوم أمس الثلاثاء 02 أكتوبر 2018 إلى تحديد هوية ربان القارب الذي كان من بين الأشخاص الذين تم إنقاذهم، وهو حاليا موضوع رهن تدابير الحراسة النظرية".

هذا ومازال البحث جاريا للتوصل إلى المنظم الرئيسي لهذه العملية، الذي تبين من خلال تصريحات الضحايا أنه من جنسية مالية أيضا.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...