فيديو مثير عن فوضى داخل مطار وجدة.. ومسؤول يوضح

تيل كيل عربي

احتج عشرات من المسافرين بشكل هستيري وغاضب، أمس الأربعاء، بمطار وجدة، بسبب تأخر الطائرة التي ستقلهم، لعدة ساعات عن موعدها، مما جعلهم يقصدون مقصفا للأكل والهجوم عليه وتخريبه. "تيل كيل عربي" استوضح حقيقة الأمر والفيديو المنتشر.

انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، اليوم الخميس، مقاطع فيديو من داخل مطار "أنجاد"، لهجوم مسافرين، بعضهم من الجالية المغربية المقيمة في الخارج كانوا مصحوبين بأبنائهم، وذلك أثناء انتظارهم لطائرة تأخرت عن موعدها لأكثر من ساعتين، مما اضطرهم، بحسب الفيديو، للهجوم على مقصف مخصص للأكل داخل المطار بشكل هستيري.

مسؤول من داخل إدارة المطار، وضح لـ "تيل كيل عربي"، أن الطائرة التابعة للخطوط الملكية المغربية، تأخرت أمس الأربعاء، لثلاث ساعات بسبب سوء الأحوال الجوية، جراء عواصف رعدية ، اضطرت قائد الطائرة لتغيير وجهته إلى مطار العروي بالناظور.

المصدر أضاف أن المسؤولين حاولوا تهدئة المسافرين المحتجين والغاضبين، وذلك عبر إدخالهم إلى مكتب مخصص للتواصل مع قمرة قيادة الطائرة المتأخرة، وذلك من أجل تقريبهم ومعاينة طبيعة المشكل، "وذلك لكي يتأكدوا عبر سماع ربان الطائرة وهو يخبرهم بسبب تغيير وجهته أثناء التحليق"، وفق المتحدث.

وكانت إدارة المطار، على إثر تفاقم المشكل وعدم اقتناع ثلة من المحتجين برواية المسؤولين، قد سمحت للمسافرين باقتناء المشروبات مجانا، شرط إثبات تذكرة السفر للطائرة المعنية. هذا الإجراء، يضيف المصدر للموقع، "دفع العشرات منهم، من بين أزيد من 200 مسافر، للهجوم على مقاصف الأكل وعدم امتثالهم للأمن الذي حاول تهدئتهم، الأمر الذي أخاف المستخدمين داخل المقصف ودفعهم لمغادرة المكان، وتركه دون رقيب".

أخبار أخرى