قبل نهائي المونديال.. مودريتش لا يفكر بالكرة الذهبية

صفاء بنعوشي

أنهى لوكا مودريتش، نجم ريال مدريد وكرواتيا الجدل حول تطلعه للظفر بالكرة الذهبية، بعد وصوله مع منتخب بلاده إلى نهائي النسخة 21 لكأس العالم روسيا 2018 أمام الخصم الفرنسي.

مودريتش قال، صباح اليوم السبت، على هامش الندوة الصحفية التي تسبق نهائي الأحلام: "الجوائز الفردية ليست ضمن انشغالاتي بالفترة الحالية، ولا تعد أولوية، ما أريده بشدة حاليا هو الصعود إلى منصة التتويج مع كرواتيا ورفع الكأس الذهبية".

أما عن التغييرات التي عرفتها المجموعة، بعد تولي المدرب داليتش زلاتكو قيادة كرواتيا، فقد أوضح المتحدث ذاته بأن الأرقام أظهرت كل شيء، خصوصاً بعد وصول المنتخب إلى لقاء النهائي بعد مشوار قوي وصعب في الآن نفسه خلال البطولة الكروية الأضخم في العالم.

وأردف نجم "الميرنغي"، قائلاً: " داليتش مدرب قريب منا بشكل كبير داخل الملعب وأيضا خارجه، لقد قام بعمل جبار واستطاع السير بالمجموعة إلى نهائي المونديال الأول في تاريخ كرواتيا، نحن سعداء بالاشتغال معه".

وشدد المتحدث ذاته، أن كرواتيا تملك جميع الحظوظ لصناعة التاريخ والظفر باللقب، بالرغم من قوة وخبرة لاعبي الخصوم، اللذين بدورهم شقوا طريقهم بثبات وتمكنوا من إزاحة أقوى المنتخبات في طريقهم صوب اللقاء الحلم.

جدير ذكره، أن رفاق مودريتش صعدوا إلى النهائي بعد تجاوزهم لعقبة إنجلترا في دور النصف، بعد أن حسمت المواجهة خلال الأشواط الإضافية بحصة هدفين مقابل واحد.

مواضيع ذات صلة

loading...