قتلى في إطلاق نار أثناء مسابقة لألعاب الفيديو بأمريكا

وكالات

قتل ما لا يقل عن 4 أشخاص وجرح 11 في إطلاق نار عشوائي بولاية فلوريدا الأمريكية، حسبما ذكر الإعلام المحلي مساء اليوم الأحد.

وكانمكتب قائد الشرطة في مدينة جاكسونفيل بولاية فلوريدا الأمريكية  قد أعلن عن وقوع حادث إطلاق نار عشوائي أثناء مسابقة لألعاب الفيديو كان يجري بثها عبر الإنترنت من مطعم في المدينة، اليوم الأحد، مما أسفر عن سقوط عدد من القتلى.

وقال مكتب قائد الشرطة على "تويتر" "إطلاق نار عشوائي في جاكسونفيل لاندينج. ابقوا بعيدا عن المنطقة. المنطقة ليست آمنة الآن".

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر بالشرطة قولها إن أربعة أشخاص قتلوا فيما أصيب عشرة آخرون.

وقال مكتب قائد الشرطة إن أحد المشتبه بهم قتل في موقع الحادث وليس معروفا حتى الآن ما إذا كان يوجد مشتبه به آخر. وأضاف "عمليات التفتيش جارية". وقال المكتب إنه جرى نقل كثيرين إلى المستشفى.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن حادث إطلاق النار وقع في أحد المطاعم بمركز جاكسونفيل لاندينج في وسط المدينة. ويضم المركز مكانا لتناول الطعام يطل على واجهة مائية وآخر للألعاب والتسوق.

وأظهر تسجيل مصور نشر على مواقع التواصل الاجتماعي أن المطعم كان يبث المسابقة، وهي للعبة كرة القدم، على الإنترنت مباشرة قبل أن يسمع دوي إطلاق النار.

وشوهدت في اللقطات ردود فعل اللاعبين على إطلاق النار كما سمع صوت صراخ قبل أن ينقطع التصوير.

وقال مكتب قائد الشرطة إن نوابه ما زالوا يعثرون على كثير من الأشخاص المختبئين في أماكن مغلقة داخل مركز التسوق.

وعرضت وسائل إعلام محلية لقطات لوجود عدد من سيارات الإسعاف ورجال الإطفاء والشرطة في موقع الحادث فيما يجري غلق الشوارع المؤدية إلى وسط المدينة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...