قضية بوعشرين.. تأييد الحكم ضد برناني

تيل كيل عربي

أيدت الغرفة الجنحية الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، مساء اليوم الأربعاء، الحكم الابتدائي بستة أشهر حبسا نافذا وغرامة ألف درهم، الصادر في حق المتهمة عفاف برناني، موظفة بجريدة "أخبار اليوم" لمؤسسها توفيق بوعشرين، المتابع أمام جنايات البيضاء، بتهم تتعلق بـ"الاتجار في البشر والاغتصاب والتحرش الجنسي".
وكانت المحكمة الزجرية قد أدانت، في أبريل الماضي، الموظفة المتابعة في حالة سراح، وهي إحدى مصرحات محاضر ملف مديرها توفيق بوعشرين، بعد مؤاخذتها من أجل جنحتي "الاهانة بتقديم بلاغ كاذب والقذف".
وكانت برناني موضوع متابعة من طرف النيابة العامة، بعد البحث معها حول شكاية "الطعن بالزور" التي رفعتها في مواجهة ضابط للفرقة القضائية للشرطة القضائية، الذي استمع إليها على خلفية ملف مديرها بوعشرين، وتحرير محضر الاستماع إليها، ليقرر الضابط نفسه متابعتها بدوره بشكاية توجه بها للنيابة العامة بخصوص "الكذب والقذف والتشهير به إعلاميا"، معتبرا أن ذلك أساء له ولمهنته ولأسرته.

مواضيع ذات صلة

loading...