قيادة الحركة.. العنصر يواجه أسلالو والأخير يحتج

العنصر في الندوة الصحفية التي أعلن فيها ترشحه لخلافة نفسه (تصوير: رشيد تنيوني)
الشرقي الحرش

 أعلن سعيد أمسكان، رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الثالث عشر لحزب الحركة الشعبية عن استيفاء الوقت المحدد لوضع الترشيحات زوال اليوم الخميس.

وكشف أمسكان في بلاغ توصل موقع "تيل كيل عربي" بنسخة منه أنه "توصل بترشيحين يتعلقان بمصطفى أسلالو وامحند العنصر، الأمين العام المنتهية ولايته".  من جهة أخرى، كشف المرشح مصطفى أسلالو في اتصال مع موقع "تيل كيل عربي" أن هناك توجها لضرب مبدأ سرية التصويت خلال المؤتمر عبر استبعاد التصويت بالورقة الفريدة"، مضيفا أنه رفض لحد الساعة تسليم صورة فوتغرافية له لرئيس اللجنة التحضيرية من أجل اعتمادها قبل الحسم في موضوع التصويت بالورقة الفريدة.

واعتبر أسلالو أن اعتماد ورقتين في التصويت بدل ورقة واحدة غرضه التحكم في المصوتين، وإجبارهم على الكشف عن الورقة التي لم يضعوها في الصندوق، حتى يتمكنوا من معرفة الذين لم يصوتوا على العنصر.

وأعلن امحند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية قراره بتقديم ترشحه للاستمرار في منصبه أمينا عاما لحزب السنبلة" بعدما سبق وأعلن في لقاءات صحافية تراجعه عن ذلك. وبرر العنصر ترشحه للتباري على منصب الأمين العام، في ندوة صحفية الثلاثاء الماضي بالرباط، برغبة عدد من الحركيين، الذين دفعوه للترشح، بحسبه، مشيرا إلى أنه لم يكن يرغب في الترشح.

وقال العنصر "إن ترشحه لا يعني بالضرورة فوزه، وأن من يخالفه الرأي له الحق في ذلك". ويعتبر العنصر(76 عاما) أقدم أمين عام حزب سياسي في المغرب، إذ تم تنصيبه على رأس الحركة الشعبية سنة 1986 خلفا للمحجوبي أحرضان.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...