قيادي في "الحركة" يطعن في ترشح العنصر أمام القضاء

الشرقي الحرش

قال مصطفى أسلالو، عضو المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية، والمرشح لمنصب الامانة العامة للحزب:  "إن ترشح امحند العنصر لرئاسة الحركة الشعبية غير قانوني، وسأطعن فيه أمام المحكمة الإدارية".
واعتبر أسلالو، في تصريح لموقع "تيل كيل عربي، "أن ترشح العنصر بناء على تعديل المادة 50 من النظام الأساسي للحزب غير قانوني، نظرا لكون هذا التعديل لم يصادق عليه المؤتمر، ولم يحظ بقبول وزارة الداخلية بعد، وهو ما يعني أنه في حالة قبول التنصيص على إمكانية الترشح لثلاث ولايات سيطبق ذلك على الأمين العام الذي سينتخبه المؤتمر، وليس أمينا عاما انتهت ولايته.
من جهة أخرى، استنكر أسلالو إقدام العنصر على إعلان ترشحه خلال ندوة صحفية عقدتها اللجنة التحضيرية للمؤتمر اليوم بالرباط.
وقال أسلالو "إنه اتصل بسعيد أمسكان، رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الثالث عشر لحزب الحركة الشعبية، واستفسره حول ما إذا كان من حقه حضور الندوة بصفته مرشحا، فأكد له أنه لا مانع في ذلك شريطة عدم أخذ الكلمة، لكنه فوجئ بالعنصر يتناول الكلمة ويعلن ترشحه.
وشدد  أسلالو أنه من غير المقبول أن يظل أي شخص كيفما كان أمينا عاما لأزيد من 30 سنة.
وأعلن امحند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية قراره بتقديم ترشحه للاستمرار في منصبه أمينا عاما لحزب "السنبلة".
وبرر العنصر ترشحه للتباري على منصب الأمين العام، في ندوة صحفية اليوم بالرباط، برغبة عدد من الحركيين، الذين دفعوه للترشح، بحسبه، مشيرا إلى أنه لم يكن يرغب في الترشح.
وقال العنصر "إن ترشحه لا يعني بالضرورة فوزه، وأن من يخالفه الرأي له الحق في ذلك".

ويعتبر العنصر(76 عاما) أقدم أمين عام حزب سياسي في المغرب، إذ تم تنصيبه على رأس الحركة الشعبية سنة 1986 خلفا للمحجوبي أحرضان.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...