كل ما ينبغي أن تعرفه عن برنامج "تيسير" الذي تستفيد منه 441 ألف أسرة مغربية

سعيد أهمان

كشفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أن برنامج "تيسير" من برامج التحويلات المالية المشروطة التي تقدم دعما ماليا مباشرا للأسر المعوزة شريطة استعمال هذه الأخيرة الخدمات الاجتماعية المقدمة في مجال التمدرس يستفيد منه 743 ألف تلميذ ينتمون لـ 441 ألف أسرة في 434 جماعة ترابية بالمغرب.

ويهدف برنامج "تيسير" إلى الحد من ظاهرة الهدر المدرسي بتحييد بعض العوامل المؤثرة سلبا على طلب التمدرس، وخاصة الكلفة المباشرة وغير المباشرة للتمدرس.

وأوضح مسؤولو الوزارة في عرض قدموه أول أمس الثلاثاء بجهة درعة تافيلالت، أنه تم تجريب هذه الفئة من البرامج بنجاح في مجموعة من البلدان كالمكسيك من خلال برنامج "Opportunidades " المرتبط بالتمدرس والصحة والتغذية، وفي البرازيل من خلال برنامج "Bolsa Familia "، حيث تم تخصيص حوالي 2,5% من ميزانية الدولة لهذا البرنامج الذي يستهدف حوالي 11 مليون أسرة. ويكلف نفس البرنامج في تركيا حوالي 0,8% من الناتج الداخلي الخام.

مجال الاستهداف

يستهدف "تيسير" المجالات ذات الأولوية في المؤسسات التعليمية الابتدائية والإعدادية بالوسط القروي، في الجماعات الترابية التي يفوق مؤشر الفقر فيها نسبة 30 %.
ويتم اختيار المؤسسات التعليمية الابتدائية المتواجدة داخل تراب الجماعة القروية المستهدفة، وكذا المؤسسات الإعدادية المنتمية للحوض المدرسي والتي تستقبل تلاميذ المدارس الابتدائية المعنية بالمشروع.

مبلغ المنحة الشهرية لكل تلميذ

يصل مبلغ المنحة الشهرية لكل تلميذ ستين (60) درهما بالنسبة لكل تلميذ في المستويين الأول والثاني، وثمانين (80) درهما بالنسبة لكل تلميذ في المستويين الثالث والرابع، ومائة (100) درهم لكل تلميذ بالنسبة للمستويين الخامس والسادس.

أما بالنسبة لسلك الإعدادي، فإن مبلغ المنحة لكل تلميذ يصل إلى مائة وأربعين (140) درهما للسنوات الثلاث من السلك.
وتغطي هاته المنحة الشهرية عشرة (10) أشهر من السنة الدراسية، على أنه يتم احتساب المنحة كل شهرين.
وتسلم المنحة لولي أمر التلميذ (الأب، الأم أو وصي التلميذ)، كما يتم التحويل النقدي من خلال الوكالات البريدية (الشباك الثابت) : في حالة قربها من مقر سكنى الأسرة، أو المؤسسة التعليمية (الشباك المتنقل)، في حالة بعد أو صعوبة ولوج الوكالة البريدية.

أول تجربة

منذ الموسم الدراسي2011-2012، تم الاحتفاظ بالمجال الجغرافي المستهدف 434 جماعة ترابية في المغرب، بعد أن كان في مرحلة تجريبية للمشروع على مدى موسمين دراسيين من 2008 إلى 2010، حيث كان العدد يستهدف آنذاك 132 جماعة ترابية قروية.

التلاميذ

انتقل عدد التلاميذ من حوالي 88000 سنة 2008-2009 إلى حوالي 734000 سنة 2016-2017 ، أي أنه تضاعف أكثر من ثماني مرات.

الأسر

انتقل عدد الأسر من حوالي 47050 سنة 2008-2009 إلى حوالي 441000 سنة 2016-2017 أي تضاعف أكثر من 9 مرات. ويصل معدل عدد الأطفال المستفيدين من البرنامج لكل أسرة 1,66.

الجماعات المستهدفة

انتقل عدد الجماعات الترابية المستهدفة من 132 جماعة سنة 2008-2009 إلى 434 جماعة سنة 2016-2017 أي أنه تضاعف أكثر من 3 مرات

التحويلات المالية

انتقل المبلغ السنوي للتحويلات المالية من حوالي 62 مليون درهم سنة 2008-2009 إلى حوالي 646 مليون درهم سنة 2016-2017 أي تضاعف حوالي 12مرة.

مابين الأسر المستفيدة والمؤسسة

توجد المدارس المستهدفة ببرنامج "تيسير" للتحويلات المالية المشروطة في الوسط القروي في مناطق نائية ومعزولة. ويصل متوسط المسافة الفاصلة بين المدارس المستهدفة والطريق المعبدة القريبة حوالي تسع كيلومترات، فيما أقرب وكالة بريدية تتواجد بمسافة متوسطة تقدر بخمسة وعشرين كيلومترا.
كما أن 43% من المدارس المستهدفة صعبة الولوج بالسيارة في فصل الشتاء.
وبينت معطيات الوزارة، أن مجموع متوسط التلاميذ بكل مدرسة حوالي 77 تلميذا، وأزيد من 60% من الأقسام متعددة المستويات، على أن نسبة الفتيات حوالي 42% من مجموع التلاميذ التي يستهدفها البرنامج بالمغرب.

مواضيع ذات صلة

loading...